اتهام مراسل الواشنطن بوست في إيران بالتجسس

مصدر الصورة AP
Image caption كان جيسون رضائيان اعتقل رفقة زوجته قبل تسعة أشهر في طهران

اتُّهِمَ مراسل صحيفة الواشنطن بوست الذي يحمل الجنسيتين الإيرانية والأمريكية، جيسون رضائيان، بالتجسس لصالح الولايات المتحدة.

وقالت محامية رضائيان، ليلي أحسن، إن موكلها يواجه أربع تهم بما فيها تهمة التجسس.

وأوضحت في مقابلة مع صحيفة الواشنطن بوست إن رضائيان يواجه تهما "بنشر دعاية ضد المؤسسة...والتعاون مع حكومات معادية...وجمع معلومات بشأن السياسة الداخلية والخارجية وتقديمها إلى أفراد لهم نوايا خبيثة".

وأضافت المحامية أن ممثلي الادعاء العام لم يقدموا أدلة تدين رضائيان لتبرير التهم الموجهة إليه إذ، حسب قولها، كلها متعلقة بعمله مراسلا لصحيفة الواشنطن بوست.

ووصف المحرر التنفيذي للواشنطن بوست، مارتن بارون، التهم الموجهة إلى المراسل بأنها "عبث".

وقال المحرر التنفيذي في بيان إن المحامية أخبرته بأن التهم الموجهة إلى المراسل تحمل عقوبة بالسجن ما بين 10 و 20 عاما سجنا.

وأضاف أن "التهم الخطيرة ضد جيسون التي أعلنت الآن لا يمكن أن تكون عبثية أكثر مما هي عليه".

وكانت وكالة فارس شبه الرسمية التي تعد مقربة من المتشددين قالت الأسبوع الماضي إن المراسل سيتهم بالتجسس أو أنه يشكل تهديدا للأمن القومي الإيراني.

ويُذكر أن المراسل معتقل في طهران منذ تسعة أشهر. وكان قد اعتقل مع زوجته يكاني صالحي لكن أفرج عنها لاحقا بعد بضعة أشهر.