التحالف بقيادة السعودية ينهي غاراته الجوية ضد الحوثيين في اليمن

مصدر الصورة EPA
Image caption قتل 20 شخصا نتيجة غارة على قافلة على جسر في مدينة إب

أنهى التحالف الذي تقوده السعودية غاراته الجوية التي استهدفت مواقع تابعة للحوثيين وحلفائهم في اليمن، حسب بيان بثه التلفزيون السعودي.

ونقل البيان عن وزارة الدفاع السعودية قولها إن حملة "عاصفة الحزم" حققت أهدافها العسكرية.

وقالت وزارة الدفاع إن القرار اتخذ بإنهاء الحملة بناء على طلب الحكومة اليمنية.

ووأضاف البيان أن عملية جديدة تحت إسم "إعادة الأمل" سوف تبدأ، وستركز على إيجاد حل سياسي للأزمة في اليمن، لكن العملية العسكرية ستستمر على مستوى أدنى.

وقد شنت طائرات التحالف غارات جوية على مدى شهر تقريبا، بهدف وقف تقدم الحوثيين.

وتقول الأمم المتحدة إن حوالي تسعمئة شخص قتلوا من جراء الغارات والاشتباكات بين الأطراف المتنازعة.

وشنت طائرات التحالف غارات جديدة الثلاثاء ، أدت إلى مقتل 30 شخصا ، قتل 20 منهم حين تعرضت قافلة للحوثيين للقصف على جسر في مدينة إب، حسب مصادر أمنية، وقتل تسعة آخرون في مدينة حرادة في الشمال، بالقرب من الحدود مع السعودية.

"غارات محكمة"

مصدر الصورة AFP
Image caption لم يستبعد المتحدث باسم التحالف إمكانية استئناف الغارات في المستقبل.

وقال المتحدث باسم التحالف العميد أحمد العسيري في مؤتمر صحفي إن إنهاء الغارات جاء بطلب من الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأضاف أن الغارات ستنتهي مع منتصف ليلة الثلاثاء/الأربعاء، وأن الحوثيين لم يعودوا يشكلون تهديدا للمدنيين والسعودية والدول المجاورة.

وقال إن الأهداف تحققت بفضل "التخطيط السليم والتنفيذ الدقيق".

وتطرق العسيري إلى العملية الجديدة "إعادة الأمل"، وقال إنها ستهدف إلى إعادة بناء اليمن، ولكنه لم يستبعد إمكانية استئناف الغارات في المستقبل.

ورحبت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية مرضية أفخم بنهاية الغارات ونسبت وكالة أنباء "إسنا" له القول "لقد نبهنا منذ البداية أن ليس هناك حل عسكري للأزمة في اليمن".

وقالت إن "إنهاء الغارات والقتل هو خطوة إلى الأمام".