الملك سلمان يأمر الحرس الوطني بالمشاركة في الحملة على اليمن

مصدر الصورة AP
Image caption الحملة على اليمن تعتمد حتى الآن على القوات الجوية والبرية السعودية.

أمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز الحرس الوطني بالمشاركة في حملة الرياض على المقاتلين الحوثيين في اليمن.

وتعتبر قوات الحرس الوطني - على نطاق واسع - أفضل الوحدات البرية تجهيزا في السعودية.

وتباشر العمليات العسكرية في هذه الحملة، حتى الآن، القوات الجوية والبرية السعودية التابعة لوزارة الدفاع. أما الحرس الوطني فهيكل عسكري منفصل تديره وزارة خاصة به يتولاها الأمير متعب بن عبدالله.

وقد يهدف الإعلان عن مشاركة الحرس الوطني في الحملة على الحوثيين - كما يقول مراسل بي بي سي لشؤون الأمن، فرانك غاردنر - إلى التأثير في السياسة الداخلية، أكثر منه دليلا على تحرك فعلي للقوات.

ويضيف المراسل أن الإعلان قد يكون محاولة من وزير الدفاع الشاب، الأمير محمد بن سلمان، لإحكام سيطرته على الحرس الوطني الذي يتولى شؤون وزارته الأمير متعب بن عبدالله بن عبد العزيز.

غارتان جويتان

مصدر الصورة AP
Image caption الدخان يتصاعد من موقع يعتقد أنه كان مستودعا للأسلحة ضربته غارة جوية للتحالف.

وكانت تقارير قد أفادت الثلاثاء بمقتل 40 شخصا على الأقل وإصابة العشرات في غارتين جويتين شنتهما طائرات التحالف الذي تقوده السعودية على اليمن، أغلبهم مدنيون.

وقال سكان إن ضربة أصابت جسرا في محافظة إب بوسط البلاد، حين كانت سيارات تقل أفرادا من جماعات مسلحة تمر عليه مما أدى إلى مقتل 20 شخصا أغلبهم مدنيون.

وقتل 13 مدنيا وسبعة جنود في ضربة أخرى استهدفت مبنى أمنيا في مدينة حرض قرب حدود اليمن مع السعودية.

وتشن السعودية وحلفاء عرب حملة قصف جوية في اليمن منذ نحو شهر في محاولة لإضعاف القوة المهيمنة على البلاد وهي جماعة الحوثيين المسلحة.

المزيد حول هذه القصة