قطع بحرية أمريكية ترافق السفن التجارية في الخليج

مصدر الصورة AP
Image caption الفرقاطة الايرانية "البرز" تبحر قرب مضيق هرمز الذي يصل الخليج ببحر العرب

قال مسؤولون عسكريون أمريكيون إن البحرية الأمريكية سترافق السفن التجارية التي تحمل العلم الأمريكي اثناء مروروها في مضيق هرمز، وذلك لحمايتها من التحرشات الايرانية.

وكانت زوارق حربية ايرانية قد أحاطت بسفينة تجارية أمريكية يوم الجمعة الماضي.

وفي وقت سابق، أطلقت زوارق ايرانية نيران تحذيرية على سفينة شحن تحمل علم جزر مارشال قبل احتجازها مع طاقمها.

ويصل مضيق هرمز الخليج ببحر العرب.

ولن تقوم القطع البحرية الأمريكية بمرافقة السفن في اساطيل، بل انها ستقوم بمراقبة المنطقة فيما تمر السفن التجارية من خلال المضيق.

وقالت شركة مايرسك الدنماركية للشحن البحري التي تملك السفينة التي احتجزها الايرانيون إن طاقم السفينة "بخير" وان افراده يتمتعون "بمعنويات عالية".

وأضافت مايرسك أنها ما زالت تجهل سبب احتجاز السفين "مايرسك تايغريس"، مضيفة أنها كانت تبحر في مسار دولي.

ولكن الاعلام الايراني نقل عن مسؤول قوله إن السفينة احتجزت بناء على أمر قضائي يتعلق بشكوى رفعتها شركة ايرانية خاصة حول ديون مستحقة.

يذكر أن مضيق هرمز يقع جزئيا في المياه الايرانية.

ويسمح للملاحة الدولية بالمرور في المضيق بناء على مبدأ "المرور البريء"، طالما أن السفن لا تحمل اسلحة أو تجمع معلومات أو تنتهك عددا آخر من القيود.

المزيد حول هذه القصة