حسن نصر الله يتعهد بشن هجوم على جبهة النصرة في القلمون

مصدر الصورة AFP
Image caption لم يحدد نصر الله موعدا لشن الهجوم في منطقة القلمون.

تعهد زعيم حزب الله اللبناني حسن نصر الله بشن هجوم على مسلحي تنظيم "جبهة النصرة" في منطقة القلمون على الحدود السورية اللبنانية.

واعتبر نصر الله أن وجود مسلحي "جبهة النصرة" في منطقة القلمون "تهديد غير مقبول" للأمن اللبناني.

لكنه لم يحدد موعدا لشن الهجوم.

ويدعم مئات المقاتلين من حزب الله القوات الموالية للرئيس السوري بشار الأسد في المواجهات المسلحة مع معارضيه.

وقال زعيم حزب الله - في كلمة تلفزيونية الثلاثاء - إن الهجمات التي يشنها مسلحون عبر الحدود تتطلب "علاجا جذريا".

وأضاف أن "الدولة (اللبنانية) غير قادرة على معالجة هذه القضية...ولذا سنمضي في العلاج اللازم ونتولى المسؤولية والتبعات."

ورفض الإعلان عن موعد لبدء العملية، قائلا: "حتى عندما نبدأ لن نصدر بيانا، وعندما نبدأ، ستتكلم العملية عن نفسها."

وكانت القوات الحكومية السورية قد استعادت السيطرة على معظم المناطق الحدودية مع لبنان من مسلحي جبهة النصرة وتنظيم "الدولة الإسلامية" العام الماضي بعد هجوم واسع دعمه مقاتلون من حزب الله.

لكن المسلحين استمروا في شن بعض الهجمات.

المزيد حول هذه القصة