الحرب في اليمن: مقاتلات سعودية تقصف مركزا يحوي "صواريخ سكود للحوثيين"

مصدر الصورة AP
Image caption يقول الحوثيون إن الغارات الجوية السعودية هدمت مئات المنازل وشردت آلاف اليمنيين في العاصمة صنعاء.

شنت مقاتلات سعودية سلسلة غارات على منطقة تحوي صواريخ سكود نقلها إليها الحوثيون، حسبما تقول مصادر عسكرية موالية للرئيس اليمني المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي.

ويقول عبد الله غراب، مراسل بي بي سي في اليمن، إن الغارات، التي شنت في إطار "عملية إعادة الأمل" العسكرية بقيادة السعودية، استهدفت مركز تدريب للشرطة في مدينة زمار، جنوب العاصمة اليمنية صنعاء.

وتقول المصادر العسكرية الموالية لهادي إن الحوثيين "نقلوا الصواريخ إلى المركز قبل أيام."

وقال شهود عيان لبي بي سي إن 8 عربات إسعاف هرعت الى مكان القصف وبدأت لنقل العديد من جثث القتلى والجرحى من الحوثيين وقوات الأمن من المركز.

ولم يصدر تعليق فوري من الحوثيين على تلك الغارات.

وقالت وزارة الداخلية السعودية إن ثلاثة اشخاص قتلوا في هجوم بقذائف الهاون والصواريخ من الأراضي اليمنية على منطقة نجران الحدودية السعودية الثلاثاء.

غير أن الوزارة لم تحدد ما اذا كان القتلى مدنيين أم عسكريين.

وكان العميد أحمد عسيري، المتحدث باسم عملية "إعادة الأمل" قد قال إن الحوثيين استهدفوا مستشفيات ومدارس ومنازل مدنيين في نجران والمناطق المحيطة بها.

وعملية "إعادة الأمل" هي استمرار لعملية "عاصفة الحزم" الجوية التي بدأها الطيران السعودي يوم 25 مارس الماضي.

وتقول السعودية إن "عاصفة الحزم" حققت أهدافها التي قالت الرياض إنها تشمل إعادة هادي إلى السلطة، وتسليم الحوثيين أسلحتهم وانسحابهم من العاصمة صنعاء.

غير أن التطورات الميدانية تشير إلى أن أيا من هذه الأهداف لم يتحقق.

المزيد حول هذه القصة