مبعوث اليمن بالأمم المتحدة يطالب بتدخل بري دولي ضد الحوثيين

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

طالب السفير اليمني لدى الأمم المتحدة، خالد اليماني، المجتمع الدولي بتدخل بري سريع في اليمن "لإنقاذه من الحوثيين"، الذين تفيد تقارير بأنهم أحكموا سيطرتهم على حي مهم في مدينة عدن الجنوبية.

وحث المبعوث اليمني منظمات حقوق الإنسان على توثيق ما وصفه بأنها "انتهاكات وحشية ضد المواطنين العزل يرتكبها الحوثيون".

واتهم الحوثيين بـ"قتل مدنيين وإعاقة عمل الفرق الطبية".

ودعا اليماني - في خطاب بعث به إلى مجلس الأمن - المجتمع الدولي إلى التدخل بارسال قوات برية لـ"إنقاذ اليمن، ولاسيما عدن وتعز."

ومن المحتمل أن يوفر الخطاب غطاء قانونيا لتدخل بري أجنبي في اليمن.

مصدر الصورة Reuters
Image caption مسلحون من لجان المقاومة الشعبية يأمنون طريقا رئيسيا يربط صنعاء بالمدن الجنوبية.

وبدأ تحالف عدد من الدول بقيادة السعودية حملة جوية باليمن في 26 مارس/آذار بعد خطاب مماثل طلب مساعدة عسكرية من دول الخليج.

لكن الغارات التي تقودها السعودية لم تمنع، فيما يبدو، الحوثيين من التقدم في مناطق يسيطر عليها أنصار الرئيس اليمني المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي.

وقالت مصادر في مدينة عدن لبي بي سي إن المسلحين الحوثيين أحكموا سيطرتهم على حي التواهي، وهو أحد آخر الأحياء التى يسيطر عليها أنصار هادي.

وتوجد في حي التواهي مقرات للقوات البحرية وللمنطقة العسكرية الرابعة ولقوات خفر السواحل، إضافة إلى مبنى تلفزيون عدن.

وكان وزير الخارجية الأميركي جون كيري قد دعا إلى وقف القتال بعد وصوله إلى الرياض الأربعاء.

وأعرب كيري عن شعور بقلق بالغ إزاء الوضع الإنساني في اليمن.

وحذرت أكثر من 20 هيئة إغاثة دولية من أن نقص الوقود في اليمن يؤدي إلى تعليق أنشطتهم.

ونقلت وكالة رويترز عن شهود عيان وعمال إغاثة قولهم إن القتال العنيف في اليمن أسفر أمس عن مقتل 120 شخصا، معظمهم من المدنيين.

ومن بين القتلى 40 شخصا على الأقل كانوا يحاولون الفرار من مدينة عدن على متن أحد القوارب أصابهم قصف الحوثيين، وفقا لرويترز.

المزيد حول هذه القصة