السعودية تستأنف قصف صعدة اليمنية بعد انقضاء مهلتها لسكانها

yemen مصدر الصورة AP
Image caption تعاني اليمن من نقص في المواد الغذائية والوقود

استأنفت طائرات التحالف الذي تقوده السعودية قصف أهداف متعددة في محافظة صعدة اليمنية في وقت متأخر يوم الجمعة بعد انقضاء المهلة التي منحتها السعودية للمواطنين لمغادرة المحافظة.

وقالت قناة تلفزيونية سعودية حكومية إن الغارات استهدفت مراكز لزعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي في مناطق عدة بمحافظة صعدة التي تعد معقلا للحوثيين.

وشملت الاهداف مراكز اتصالات ومنشآت لتخزين السلاح.

وكانت السلطات السعودية قد حذرت في وقت سابق جميع المدنيين في المحافظة المتاخمة لأراضيها ودعتهم لمغادرتها بحلول غروب شمس يوم الجمعة بعد أن هددت برد قاس على قصف الحوثيين لمدن حدودية سعودية في وقت سابق من الأسبوع.

وعرضت السعودية في وقت سابق من يوم الجمعة وقفا لإطلاق النار في اليمن لأسباب إنسانية لمدة خمسة أيام إذا قبله المسلحون الحوثيون. ومن المفترض أن يبدأ تنفيذ وقف إطلاق النار يوم الثلاثاء 12 مايو/ ايار.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير "اتخذنا قرارا أن يبدأ وقف اطلاق النار يوم الثلاثاء 12 مايو/آيار الساعة الحادية عشر صباحا، لمدة خمسة أيام يمكن أن تتجدد إذا تم الالتزام بها."

مصدر الصورة AP
Image caption البحث في أحد أنقاض البيوت التي دمرتها طائرات التحالف بالقرب من صنعاء

وكانت وكالة الأطفال التابعة للأمم المتحدة قد حذرت من أن القيود المفروضة على تقديم المساعدات الغذائية تعوق قيود الإغاثة والوقود تهدد حياة عشرات الألاف من الأطفال في اليمن.

وقال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إن وقف اطلاق النار يحتاج "أن يوافق الحوثيون على وقف القصف أو اطلاق النيران أو تحريك قواتهم أو اسلحتهم الثقيلة للحصول على مكاسب عسكرية."

وقال إن وقف اطلاق النار يمكن أن يستمر.