البابا فرنسيس للرئيس الفلسطيني: أنت "ملاك للسلام"

مصدر الصورة AP
Image caption البابا فرنسيس والرئيس عباس يتبادلان الهدايا

وصف البابا فرنسيس الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، بأنه "ملاك للسلام"، وذلك في أعقاب مباحثات بينهما في الفاتيكان.

واستمر اللقاء 20 دقيقة، وأعقبه تبادل الرجلين لهدايا، حسبما أفاد مراسل بي بي سي في روما.

ومنح البابا فرنسيس قلادة ترمز إلى "ملاك السلام" لعباس، قائلا "إن من المناسب (إهدائك هذه القلادة) لأنك ملاك للسلام".

واعترف الفاتيكان رسميا في الأسبوع المنصرم بالدولة الفسلطينية. ومن المتنظر أن يوقع الطرفان معاهدة بهذا الخصوص.

ويحضر عباس قداس الأحد في ساحة القديس بطرس بالعاصمة الايطالية روما، الذي يشارك فيه حجاج من مختلف أنحاء العالم.

وتوجه أكثر من ألفي شخص من الأردن ومنطقة الجليل والأراضي الفلسطينية إلى إيطاليا لحضور القداس إلى جانب عباس ووفد فلسطيني رسمي.

ويطوّب البابا فرنسيس خلال القداس راهبتين فلسطينيتين عاشتا في فلسطين خلال القرن التاسع عشر أثناء الحكم العثماني، بالإضافة الى راهبتين من فرنسا وايطاليا.

واعتبر الرئيس عباس أن الراهبتين الفلسطينيتين ماري الفونسين ومريم بواردي تمثلان جيلا من النساء الفاضلات والقادرات على مواجهة التحديات، حسب تعبيره.

وأضاف الرئيس عباس أن إعلان قداسة الراهبتين يجدد رسالة الفضيلة والقداسة ونبذ الحروب في الأراضي الفلسطينية.

ويُذكر أن الراهبتين الفلسطينين هما الأوليان اللتان يتم تطويبهما من جانب الكنيسية الكاثوليكية خلال العصر الحديث.

وانتقدت إسرائيل بشدة قرار الفاتيكان الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

لكن الفاتيكان قال إن هذه الخطوة ما هي سوى محاولة لتشجيع حل الدولتين في النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

وتأتي خطوة الفاتيكان بعد أكثر من سنة على انهيار محادثات السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل.