مسؤول ليبي: مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية يهربون إلى أوروبا في قوارب المهاجرين

مصدر الصورة AFP
Image caption يقول بعض المهربين في ليبيا إن تنظيم الدولة الإسلامية يسمح لهم بمواصلة عملهم مقابل نسبة 50% مما يحصلون عليه.

أكد مسؤول ليبي في سياق تحقيق استقصائي أجرته بي بي سي أن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية يتم تهريبهم إلى أوروبا بوساطة عصابات تهريب المهاجرين غير الشرعيين في البحر المتوسط.

وقال عبد الباسط هارون المستشار في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا إن المهربين يُخبئون المسلحين في القوارب الممتلئة بالمهاجرين.

ويقول بعض المهربين في ليبيا إن تنظيم الدولة الإسلامية يسمح لهم بمواصلة عملهم في تهريب المهاجرين مقابل الحصول على نسبة خمسين بالمئة من الأموال التي يحصلون عليها.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وكانت وكالة الحدود الأوروبية حذرت في وقت سابق هذا العام من أن مقاتلين أجانب يستخدمون طرق تهريب غير تقليدية للوصول إلى أوروبا.

وقد قدمت المفوضية الأوربية خطة جديدة لمواجهة أزمة تدفق المهاجرين إلى بلدان الاتحاد الأوربي، بما فيها مقترح مثير للجدل بشأن توزيع المهاجرين على شكل حصص بين دول الاتحاد.

وتحث المفوضية دول الاتحاد الأوربي على التعاون في تحمل عبء مواجهة أزمة اللاجئين.

Image caption تحث المفوضية دول الاتحاد الأوربي على التعاون في تحمل عبء مواجهة أزمة اللاجئين.

وتواجه إيطاليا واليونان زيادة كبيرة في عدد المهاجرين القادمين عبر البحر المتوسط، وتكافح الدولتان من أجل التغلب على هذه المشكلة.

وكان السفير الليبي لدى الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي قال الأسبوع الماضي إن بلاده سترفض محاولة الاتحاد الأوروبي الحصول على دعم الأمم المتحدة لاستخدام القوة العسكرية ضد مهربي البشر في البحر المتوسط.

وحاول نحو 60 ألف شخص الوصول إلى أوروبا خلال العام الجاري بحسب تقديرات الأمم المتحدة.

المزيد حول هذه القصة