سفينتان حربيتان إيرانيتان "تلحقان" بأخرى تحمل "مساعدات" لليمن

مصدر الصورة AP
Image caption أرسلت إيران مدمرة بحرية الشهر الماضي إلى المياه القريبة من اليمن.

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" أن سفينتين حربيتين إيرانيتين لحقتا بسفينة شحن تقول طهران إنها تقل مساعدات إنسانية لليمن.

وتتابع واشنطن السفن الإيرانية "في كل خطوة في طريقها"، بحسب ما ذكره المتحدث باسم البنتاغون ستيف وارن.

وقال وارن في مؤتمر صحفي: "لا يساورنا قلق زائد في الوقت الحالي".

وكانت إيران قد حذرت الأسبوع الماضي من أنها ستحمي سفنها.

ودعت الأمم المتحدة السعودية وحلفاءها إلى تخفيف إجراءات تفتيش السفن المتجهة إلى اليمن بهدف تسريع عمليات استيراد المساعدات الضرورية للمتضررين في اليمن.

ولم يتخذ المسؤولون الأمريكيون قرارا بشأن اعتراض السفن الإيرانية أو تركها تستكمل رحلتها.

وقال المسؤولون إن المعلومات الاستخباراتية لا تتضمن أي دليل على أن السفن تقل مساعدات عسكرية أو فتاكة، بحسب ما نقلته وكالة أسوشيتد برس.

وتوجد خمس سفن حربية أمريكية، على الأقل، غربي خليج عدن قبالة سواحل جيبوتي، وفقا للمسؤولين الذين فضلوا عدم ذكر أسمائهم.

وتتهم السعودية إيران بدعم الحوثيين عسكريا ضد الرئيس المعترف به دولي عبد ربه منصور هادي.

ويشن تحالف عدد من الدول تقوده السعودية غارات في اليمن منذ 26 مارس/آذار بغية إعادة هادي لتولي مقاليد الحكم داخل اليمن.

وفر هادي إلى السعودية في أواخر مارس/آذار بعدما ضيق الحوثيون الخناق عليه في معقله الأخير بمدينة عدن الجنوبية.

المزيد حول هذه القصة