الطائرات السورية "تقتل 40 مسلحا في قصف قاعدة في حلب"

مصدر الصورة Reuters
Image caption لا تزال حلب تشهد منذ فترة معارك عنيفة بين القوات السورية ومسلحي المعارضة (أرشيف).

قتل 40 مسلحا على الأقل عندما قصفت طائرات الحكومة السورية قاعدة لهم في مدينة حلب الشمالية مما أسفر عن حدوث انفجار ضخم، بحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكان المسلحون الإسلاميون يخزنون قذائف في القاعدة، مما أدى إلى تضخم حجم الانفجار، كما قال مدير المرصد، رامي عبدالرحمن، لوكالة فرانس برس.

وأضاف رامي عبد الرحمن "انفجرت القذائف عندما حدث القصف، ووصف شهود الانفجار بأنه مثل الزلزال".

وقال المرصد "قتل 40 مسلحا على الأقل من فصائل إسلامية مختلفة، من بينهم ثلاثة قادة، حينما ضرب الجيش السوري الموقع ببرميل متفجر، وقصف القاعدة الواقعة في حي الشعار بحلب بالصواريخ".

ويقع حي الشعار في المنطقة التي يسيطر عليها المسلحون شرقي حلب، والتي تقصفها طائرات الجيش السوري المقاتلة، والطائرات المروحية بانتظام.

وقال رامي عبدالرحمن إن المسلحين المستهدفين جزء من الجبهة الشمالية، وهو تحالف يضم فصائل إسلامية أسس في شهر ديسمبر/كانون الأول.

وتواجه الحكومة السورية انتقادات بسبب استخدام البراميل المتفجرة من قبل جماعات حقوق الإنسان، بسبب طبيعة تلك البراميل العشوائية.

المزيد حول هذه القصة