جندي تونسي يقتل 7 من زملائه بالرصاص في معسكر للجيش

مصدر الصورة AP
Image caption الجيش التونسي لازال في حال تأهب منذ الهجوم على متحف باردو

أعلنت وزارة الدفاع التونسية أن جنديا فتح النار على زملائه في معسكر تابع للقوات المسلحة قرب مبنى البرلمان في العاصمة تونس ما أسفر عن مقتل 7 من زملائه واصابة 10 آخرين.

ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن متحدث باسم الجيش قوله إن الدافع وراء الحادث غير واضح إلى الآن لكنه في الأغلب لا يتعلق "بهجوم إرهابي".

وأضاف المتحدث أن الجندي الذي ارتكب الواقعة كان "يعاني مشكلات عائلية".

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقال مصدر أمني رفيع للوكالة إن عقيدا بالجيش كان بين الضحايا إضافة إلى مقتل الجندي الذي فتح النار على زملائه.

وقع الحادث في معسكر بوشوشة القريب من متحف باردو الذي شهد مقتل 23 شخصا في هجوم شنه مسلحون في مارس/ آذار الماضي أغلبهم من السياح الغربيين.

ووصف هجوم باردو، الذي أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عنه، بأنه الأكثر دموية في تونس منذ اندلاع انتفاضة شعبية أسفرت عن إطاحة الرئيس السابق زين العابدين بن علي عام 2011 من سدة الحكم.

ورفعت القوات المسلحة التونسية حالة التأهب منذ هجوم باردو وحتى هذه اللحظة.

المزيد حول هذه القصة