المعلم: "تركيا تقوم بأعمال عدائية واسعة ضد الشعب السوري"

syria_foreign_minister مصدر الصورة EPA
Image caption قال المعلم إن "تدفق المقاتلين" عبر الحدود التركية كان سببا في سقوط تدمر وجسر الشعور في أيدي تنظيم الدولة

وجه وزير الخارجية السوري وليد المعلم انتقادات شديدة لتركيا وفرنسا لما سماه "دورهم للأزمة في بلاده."

وقال المعلم في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون السوري، إن "تركيا تقوم بأعمال عدائية واسعة النطاق ضد الشعب السوري تتجاوز ما تحدث عنه وزير الخارجية التركي في بيانه الأخير."

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قد قال للصحافة التركية في 25 مايو إن أنقرة اتفقت مع الولايات المتحدة "من حيث المبدأ على توفير الدعم الجوي للمتمردين السوريين الذين يتم تدريبهم لقتال تنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال المعلم إن سقوط مدينة تدمر ومدينة جسر الشعور في أيدي تنظيم الدولة الإسلامية كان نتيجة "لتدفق المقاتلين" على التنظيم عبر الحدود التركية.

كما انتقد المعلم أيضا فرنسا قائلا "نقول لوزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، اكفنا شر أعمالك، وتوقف عن التحالف مع الارهابيين في سوريا."

وكان فابيوس قد قال للبرلمان الفرنسي الثلاثاء إن التحالف الدولي الذي يقاتل تنظيم الدولة يحتاج إلى دعم سريع للحيلولة دون تفكك سوريا.

وجاءت تلك التصريحات خلال اجتماع لوزير الخارجية السوري وليد المعلم مع نظيره الأرمني في دمشق.

المزيد حول هذه القصة