بدء محاكمة ثلاثة متهمين في قضية قتل طالبة تركية

تظاهرة في تركيا مصدر الصورة AFP
Image caption نظم نشطاء احتجاجات في أنحاء تركيا عقب مقتل التلميذة في فبراير/ شباط

بدأت محاكمة ثلاثة رجال في تركيا بتهمة قتل ومحاولة اغتصاب طالبة في العشرين من العمر، في قضية اثارت موجة غضب بخصوص العنف الموجه ضد النساء في البلاد.

وكانت أوزغيجان أصلان قد قتلت في فبراير/ شباط في منطقة مرسين، في طريق العودة الى منزلها في حافلة بعد التسوق، في جريمة اثارت احتجاجات في الشارع وحملات على المواقع الالكترونية.

وأوقف سائق الحافلة أحمد صبحي ألتيندوكين واتهم بالقتل ومحاولة الاغتصاب. كما أوقف والده نجم الدين ألتيندوكين وصديقه فاتح غوكشي، واتهما بمساعدته على إخفاء الجريمة والادلة.

ويواجه المتهمون في حال أدينوا عقوبات سجن مشددة مدى الحياة، وهي العقوبة الأقصى في تركيا بعد إلغاء عقوبة الإعدام.

وجرت المحاكمة في محكمة طرسوس في محافظة مرسين بحضور المتهمين الثلاثة بعد احضارهم من السجن بحسب وكالة انباء الأناضول وقناة أن تي في.

وفي بادرة تضامن، طلب حوالى ألف محام المشاركة في المحاكمة كممثلين عن أوزغيجان أصلان. ونقلت التلفزيونات صور وصولهم بالحافلات من مختلف مناطق تركيا.

ويتهم أحمد صبحي ألتيندوكين باقتياد أصلان إلى غابة، بعد مغادرة سائر الركاب ومحاولة اغتصابها.

لكنها قاومته مستخدمة رذاذ الفلفل، فأبرحها ضرباً ثم طعنها حتى الموت. كما اتهم والد ألتيندوكن وصديقه بمساعدته في إحراق الجثة وإخفائها.

وأفادت جمعية "المنبر لوقف العنف ضد النساء" عن مقتل 286 امراة في تركيا في العام 2014 و134حتى الان في العام 2015.

وفي هجوم مريع في مايو/ أيار، تعرضت شابة كانت تشارك في مسابقة غناء على التلفزيون لطلقة رصاص في الرأس، في هجوم اتهم حبيبها السابق بتنفيذه.

وما زالت موتلو كايا البالغة 19عاما في غيبوبة.

المزيد حول هذه القصة