مصر تفتح معبر رفح ثلاثة أيام لأول مرة منذ شهور

مصدر الصورة AP
Image caption آلاف الفلسطينيين من غزة طلبوا العبور إلى مصر

فتحت السلطات المصرية معبر رفح على حدودها مع قطاع غزة، لأول مرة منذ أشهر.

ويسمح هذا القرار لآلاف الفسطينيين بدخول القطاع المحاصر أو مغادرته.

وسيعمل المعبر ست ساعات يوميا مدة ثلاثة أيام.

وقال المسؤول عن المعبر من الجانب الفلسطيني، ماهر أبو صبحة، إن 15 ألف فلسطيني تقدموا بطلب العبور إلى مصر من غزة.

وأوضح أن بين هؤلاء حالات إنسانية ومرضى وطلبة ومقيمون عرب قاربت رخصة إقامتهم على الانتهاء، وأن فترة فتح المعبر لا تسمح بمرور أكثر من 1500 شخص.

ويعد معبر رفح المخرج الوحيد من غزة الذي لا تسيطر عليه إسرائيل.

وقررت السلطات المصرية إغلاقه في أغلب الأوقات منذ سيطرت حركة حماس على القطاع عام 2007.

وتفاقم الوضع بعدما عزل الجيش الرئيس المنتخب محمد مرسي عام 2013.

وفتحت السلطات المصرية معبر رفح 5 أيام فقط هذا العام.

فقد سمحت الشهر الماضي بعودة الفلسطينيين العالقين إلى غزة.

وتتهم القاهرة حركة حماس بمساعدة المتشددين في صحراء سيناء على مهاجمة القوى الأمنية، ولكن حماس تنفي ذلك.

ويرى مراقبون أن قرار محكمة مصرية هذا الشهر إلغاء حكم سابق يعتبر حماس تنظيما "إرهابيا" من شأنه أن يحسن العلاقات بين مصر وغزة.

وعلق المتحدث باسم حماس، فوزي برهوم، في حديث لوكالة رويترز على فتح معبر رفح بالقول: "نتمنى أن تفتح مصر المعبر بشكل مستمر، وأن تستعيد دورها في غزة وفي فسلطين كلها".

المزيد حول هذه القصة