وفد الحوثيين غادر صنعاء متوجها إلى جنيف لحضور محادثات السلام

مصدر الصورة AP
Image caption يرفض الحوثيون المشاركة في مشاورات جنيف مع وفد الحكومة اليمنية بصفته ممثلا للسلطة الشرعية

غادر وفد الحركة الحوثية في اليمن العاصمة صنعاء متوجها لحضور مؤتمر جنيف للسلام، حسبما أعلن المتحدث الرسمي للحركة محمد عبد السلام.

وقال المتحدث إن الوفد غادر بصحبة بقية أعضائه وهم ممثلو أتباع الرئيس السابق علي عبد الله صالح والحزب الاشتراكي اليمني والحراك الجنوبي.

وأوضح عبد السلام أن "الوفد غادر صنعاء بعد حصوله على توضيحات من مبعوث الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ بشأن طبيعة مشاركة الوفود المشاركة".

ويرفض الحوثيون المشاركة في مشاورات جنيف مع وفد الحكومة اليمنية بصفته ممثلا للسلطة الشرعية فيما هدد الوفد الحكومي بالانسحاب من المشاورات إذا لم تسم الأمم المتحدة الوفد بصفته الحكومية الممثلة للسلطة الشرعية.

وقال بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة إن هدف المحادثات في جنيف هو التوصل إلى وقف لإطلاق النار ووضع خطة لانسحاب الحوثيين وتصعيد جهود الإغاثة الإنسانية.

ميدانيا، قال الحوثيون إنهم سيطروا على مدينة الحزم عاصمة محافظة الجوف المتاخمة للسعودية عشية محادثات السلام في جنيف.

ولم يواجه الحوثيون مقاومة شديدة حين دخولهم المدينة الواقعة على بعد 150 كيلومترا من الحدود مع السعودية، حسب ما قال مبارك العبادي، أحد المقاتلين ضمن "المقاومة الشعبية"، وهي مجموعات مسلحة تشكلت في عدة مدن لتواجه الحوثيين جنبا إلى جنب مع القوات الموالية للرئيس هادي.

وأكدت وكالة "سبأ" التي يسيطر عليها الحوثيون نبأ الاستيلاء على مدينة الحزم.