مقتل ثلاثة من قوات الأمن التونسية في إطلاق نار مع مسلحين

مصدر الصورة EPA
Image caption قوات الأمن التونسية صعدت حملتها على المسلحين بعد هجوم قتل فيه عدد من السياح الأجانب.

قتل ثلاثة رجال شرطة تونسيون وشخص آخر يشتبه في أنه إسلامي متشدد في اشتباكات وقعت وسط البلاد، بحسب ما ذكرته وزارة الداخلية.

وقال محمد علي العروي، المتحدث باسم الوزارة، لوكالة فرانس برس "حاول الحرس الوطني عند الفجر نصب كمين لمسلحين إرهابيين كانا يركبان دراجة نارية في سيدي علي بن عون بعد ورود معلومات بأنهما على وشك شن عملية".

وأضاف أن ضابطين قتلا في تبادل لإطلاق النار تلا ذلك، وأن المسلحين فرا قبل قتلهما شرطيا آخر، كان في طريقه إلى العمل.

ثم لاحقت وحدة خاصة من الحرس الوطني المسلحين، بحسب ما ذكره العروي.

وأضاف "أحد الإرهابيين قتل، أما الثاني فأصيب وقبض عليه، وحالته خطيرة".

وتشهد تونس صعودا للتشدد الإسلامي منذ إطاحة الرئيس التونسي زين العابدين بن علي في انتفاضة 2011.

وقتل عشرات من قوات الأمن في هجمات شنها مسلحون منذ ذلك الحين.

وقد صعدت القوات التونسية حملتها على الجماعات المتشددة المسلحة بعد قتل مسلحين مجموعة من السائحين الأجانب في هجوم على متحف باردو في العاصمة تونس في مارس/آذار الماضي.

المزيد حول هذه القصة