وفاة الرئيس التركي السابق سليمان ديميريل

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption تولى سليمان ديميريل منصب رئيس الحكومة 7 مرات

توفي في أحد مستشفيات أنقرة السياسي التركي المخضرم ورئيس الدولة السابق سليمان ديميريل عن عمر ناهز الـ 90 عاما.

وقال مسؤولون إن ديميريل الذي تولى منصب رئيس الدولة بين عامي 1993 و2000، توفي في ساعة مبكرة من يوم الأربعاء في مستشفى غوفين في أنقره.

وكان قد أدخل المستشفى لاصابته بالتهاب رئوي.

وتولى سليمان ديميريل في حياته السياسية التي امتدت خمسة عقود تقريبا منصب رئيس الحكومة 7 مرات، وقد أطيح به مرتين بانقلابين عسكريين.

إنقلابان

وقاد ديميريل حزب العدالة ثم أصبح رئيسا للحكومة منذ عام 1964 حتى أطاح به انقلاب 1980 العسكري الذي أدى الى حظر الأحزاب السياسية.

وعند رفع الحظر عام 1987، أسس ديميريل حزب الطريق الصحيح وانتخب رئيسا للبلاد بعد 6 سنوات.

ونعى الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ورئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو ديميريل.

وقال إردوغان في بيان صدر عن مكتبه إن "سليمان ديمريل الذي ساهم بقوة في تنمية البلاد وترك بصمة عميقة في السياسة التركية يعد من أهم الشخصيات في تاريخ تركيا السياسي".

أما داود أوغلو فقال إن أسلوب ديميريل السياسي الذي كان فريدا من نوعه سييبقى خالدا في ذاكرة الاتراك جميعا.

وأضاف "لقد كان ديميريل سياسيا بارعا سنذكره دوما ونذكر أسلوبه الفريد والخدمات التي قدمها للبلاد طوال مشواره السياسي الحافل".

وتوفيت زوجة ديميريل نظمية عام 2013 دون أن يكون للزوجين أي أبناء ورغم ذلك كان الاتراك خاصة في المناطق القروية يطلقون عليه لقب "بابا" تعظيما لدوره السياسي في البلاد.

ويرى البعض أن حكومات ديميريل خلال حقبتي الستينات والسبعينات من القرن الماضي يعود لها الفضل الأول في تحويل البلاد من مجتمع زراعي إلى مجتمع صناعي متنام.

كما يرون أيضا أن حكوماته تمكنت من تأصيل فكرة رفع مستوى المعيشة بين الأتراك من مختلف الفئات.