الحرب في سوريا: تنظيم "الدولة الإسلامية" يقتحم مدينة الحسكة ويشن هجوما كبيرا على عين العرب

مصدر الصورة AFP
Image caption يحاول تنظيم "الدولة الإسلامية" استعادة مدينة عين العرب (كوباني) من القوات الكردية.

اقتحم مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية" مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا وسيطروا على بعض المناطق بها، حسبما قال نشطاء.

كما قالت تقارير إن التنظيم شن هجوما كبيرا في محاولة لاستعادة مدينة عين العرب (كوباني) من القوات الكردية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المسلحين تمكنوا من انتزاع حييْن بالمدينة، عاصمة محافظة الحسكة، من أيدي قوات الجيش السوري.

وأضاف أن 50 من عناصر تنظيم "الدولة الإسلامية" وأفراد الجيش السوري قتلوا فيما وصف باشتباكات ضارية مع الجيش السوري.

ونقل المرصد عما وصفه بمصادر موثوقة تأكيدها أن التنظيم "وصل إلى شارع المدينة الرياضية والمقابل للسجن المركزي وفرع الأمن الجنائي، بعد سيطرته على أحياء النشوة والشريعة وصولاً إلى شارع المدينة الرياضية في جنوب وجنوب غرب مدينة الحسكة."

ويذكر أن وحدات حماية الشعب الكردي تسيطر على بعض أجزاء المدينة.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر عسكري سوري نفيه استيلاء مسلحي تنظيم الدولة على مناطق من الحسكة من الجيش السوري.

وأضاف المصدر إن الجيش صد هجوم التنظيم.

وحسب المرصد، فهذا الهجوم هو الرابع للتنظيم على مدينة الحسكة منذ نهاية شهر مايو/ آيار الماضي.

وأضاف أنه قتل حتى الآن 20 من مسلحي التنظيم و30 من أفراد الجيش السوري والقوات الداعمة له.

وتتوزع السيطرة على الحسكة بين الجيش السوري والأكراد.

وفي بلدة عين العرب (كوباني) ذات الغالبية الكردية انفجرت سيارة مفخخة ما أدى إلى قتل واصابة عدد من الأشخاص، حسب مسؤول كردي.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول بوحدة حماية الشعب الكردي إن مسلحي تنظيم الدولة شن هجوما من ثلاث جهات بالمدينة، الواقعة على حدود سوريا مع تركيا.

المزيد حول هذه القصة