مسلحو المعارضة السورية يهاجمون مدينة درعا في "عاصفة الجنوب"

مصدر الصورة Reuters
Image caption بدأ مسلحو المعارضة الهجوم على درعا فجر الخميس

قالت مصادر المعارضة السورية إنها بدأت عملية أطلقت عليها "عاصفة الجنوب" تستهدف السيطرة على مدينة درعا جنوب سورية عبر عدة محاور.

وأشارت المصادر إلى أن العمليات العسكرية بدأت فجر الخميس عبر قصف مدفعي عنيف طال حي المنشية في درعا واستهدف مواقع حكومية ما أسفر عن مقتل 20 جنديا حكوميا.

كما طال القصف مقر الأمن السياسي في حي الكاشف في درعا.

واستهدف مسلحو المعارضة أيضا حواجز للقوات الحكومية في منطقة المجبل. كما دارت اشتباكات في مناطق ازرع وعتمان ودوار مزيريب في ريف درعا.

من جهتها قالت مصادر عسكرية لبي بي سي إن قصفا كثيفا يتم منذ فجر الخميس لأحياء درعا وإن القوات الحكومية تقوم بالرد على مصادر النيران.

وقال بيان عسكري صباح الخميس إن وحدة من الجيش قضت على 33 ممن وصفتهم بـ "الإرهابيين" على طريق بلدة اليادودة بريف درعا.

وأشار البيان العسكري إلى استهداف مسلحي المعارضة لأحياء مدينة درعا بقذائف الهاون وعبوات الغاز وأنباء عن وقوع قتلى وجرحى بين المدنيين.

مصدر الصورة bbc
Image caption استهدف مسلحو المعارضة أيضا حواجز للقوات الحكومية في منطقة المجبل

كما أشار البيان إلى مقتل العشرات من مسلحي المعارضة أثناء محاولتهم الهجوم على عدد من النقاط العسكرية بريف درعا حيث دمرت لهم أعدادا من العربات المصفحة والمدافع والآليات.

وقال مصدر عسكري إن سلاح الجو الحكومي دمر مقرا لمسلحي المعارضة في بلدة النعيمة بريف درعا وقضى على من بداخله.

وفي غضون ذلك، أفاد مصدر أمني أردني بمقتل مواطم أردني في قذيفة هاون طائشة من القتال في جنوب سوريا وقعت على منطقة تسوق في بلدة الرمثا الأردنية الحدودية.

وقال المصدر إن القذيفة وقعت في السوق التي كانت مزدحمة بالمتسوقين ما أسفر عن مقتل بائع متجول وإصابة عدد من الأشخاص وتضرر عدد من المحال التجارية والمنازل.

وكانت مصادر أردنية أفادت بسقوط ثلاث قذائف هاون على بلدة الرمثا، القريبة من بلدة درعا السورية حيث شن مسلحو المعارضة السورية هجوما فجر الخميس.

المزيد حول هذه القصة