فلسطينية تطعن جندية إسرائيلية في عنقها عند نقطة تفتيش

مصدر الصورة AP
Image caption قالت هيئة الإسعاف إن الشرطية الإسرائيلية لم تصب إصابات تهدد حياتها

طعنت امرأة فلسطينية جندية إسرائيلية في عنقها عند نقطة تفتيش بين القدس ومدينة بيت لحم في الضفة الغربية المحتلة في أحدث هجوم يتعرض له الجنود الإسرائيليون خلال الأيام الأخيرة.

وقال بيان للشرطة الإسرائيلية إن المرأة وصلت إلى نقطة التفتيش التي لها بوابتان واحدة للرجال والأخرى للنساء. ثم دخلت من بوابة النساء "وسحبت سكينا وطعنت شرطية عسكرية إسرائيلية".

وأضافت الشرطة أن المرأة احتجزت في المكان.

وقالت هيئة الإسعاف الإسرائيلية إن الجندية في حالة مستقرة ولم تصب بجروح تهدد حياتها.

وكانت إسرائيل خففت من القيود التي تفرضها على تنقل الفلسطينيين بين الضفة الغربية المحتلة والقدس.

وكان فلسطيني فتح النار الجمعة على جنود إسرائيليين في نقطة تفتيش بالضفة الغربية قبل أن ترديه قوات الأمن قتيلا.

كما طعن فلسطيني من الضفة الغربية يوم 21 يونيو/حزيران شرطيا إسرائيليا بالقرب من المدينة القديمة في القدس قبل أن تطلق النار عليه. وأصيب الاثنان بجروح خطيرة.

وقبل يومين أي في أول جمعة من رمضان، أطلق فلسطيني النار على إسرائيلي وأرداه قتيلا بالقرب من مدينة رام الله في الضفة الغربية.

المزيد حول هذه القصة