تواصل المعارك في تل أبيض بين الأكراد ومسلحي تنظيم الدولة الإسلامية

مصدر الصورة AFP
Image caption قوات الحماية الشعبية الكردية تمكنت قبل أسبوعين من طرد مسلحي التنظيم من تل أبيض.

استمرت المعارك طوال ليلة الثلاثاء بين مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية والمجموعات الكردية في مدينة تل أبيض شمالي سوريا على الحدود مع تركيا.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد شن هجوماً خاطفاً على المدينة، سيطر خلاله على الجزء الشرقي منها.

وجاء الهجوم بعد أن طرد مسلحو التنظيم قبل أسبوعين من المدينة على يد المجموعات الكردية، وبدعمٍ من طيران التحالف الدولي.

ونقلت مصادر معارضة نبأ سيطرة مسلحي التنظيم على حيّ مشور الفوقاني، بينما عززت المجموعات الكردية من أعدادها بهدف استيعاب الهجوم واستعادة السيطرة على المدينة الاستراتيجية بالنسبة لتنظيم الدولة الإسلامية لأنها تمثّل معبراً مهمّاً له مع تركيا.

ونقل سكان لبي بي سي نزوح المئات من تل أبيض مجدداً باتجاه الأراضي التركية.

الحسكة

وشهدت المعارك في مدينة الحسكة تراجع مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية من العديد من المناطق والأحياء في المدينة، بحسب بيانات حكومية ومصادر كردية.

وأشارت تلك المصادر إلى تقدّم وسيطرة القوات الحكومية على حي غويران الشرقي وحي النشوة وحي الشريعة، حيث قُتل أكثر من 40 مسلحاً من تنظيم الدولة الإسلامية خلال تلك الاشتباكات، حسب بيانات عسكرية.

وأشارت البيانات إلى قيام القوات الحكومية بتفجير صهريج مفخخ بالمتفجرات قرب سوق الغنم في حي النشوة الغربي.

ونقلت مصادر كردية سيطرة المجموعات الكردية على حيّ العزيزية في المدينة، بينما استمرت هجمات مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية مستهدفة فرع الهجرة والجوازات، والسجن المركزي، وكتيبة حفظ النظام في المدينة.

وفي حلب قالت مصادر المعارضة إنّ قصفاً للطيران الحكومي طال حي الصالحين، ما أوقع 15 قتيلاً، مشيرةً إلى تقدم لمسلحي المعارضة في حيّ الراشدين.

وفي العاصمة دمشق قالت المعارضة إنّ قصفاً حكوميّاً الثلاثاء طال منطقة دوما في الغوطة الشرقية والسوق الشعبي فيها، مما أوقع 11 قتيلاً و60 جريحاً.

واستمرت الاشتباكات في حي جوبر ومنطقة خان الشيح وتخللها قصف مدفعي.

وخرجت الثلاثاء مظاهرات في منطقة مسرابا التي يسيطر عليها "جيش الإسلام" المعارض. وطالب السكان بإطلاق أكثر من 400 معتقل من أبناء البلدة لدى "جيش الإسلام"، بينما تعرض أحد قادة "جيش الإسلام"، وهو أبو عمر مسرابا، لمحاولة اغتيال عبر إطلاق الرصاص عليه عندما اقتحم مسلحون منزله.

المزيد حول هذه القصة