وحدات حماية الشعب الكردية تستعيد السيطرة على تل أبيض

مصدر الصورة AFP
Image caption كانت قوات حماية الشعب قد تمكنت قبل أسبوعين من طرد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية من تل أبيض واحتفلت بذلك.

استعادت وحدات حماية الشعب الكردية السيطرة على الحي الذي دخله تنظيم الدولة الإسلامية الثلاثاء في مدينة تل أبيض السورية الحدودية مع تركيا، بحسب ما ذكره مسؤول كردي.

وأكد المتحدث الرسمي باسم وحدات حماية الشعب، ريدور خليل، لوكالة فرانس برس أنه "تم القضاء نهائيا على مجموعة داعش التي دخلت حي مشهور فوقاني في شمال شرق بلدة تل أبيض، وتم طردها من المنطقة".

وأشار إلى أن أحد عناصر التنظيم "فجر حزامه الناسف خلال المعركة، لكن الوضع الآن تحت السيطرة".

وأوضح خليل أن عناصر التنظيم "كانوا يخططون لعملية كبيرة أجهضت نتيجة كشفها من الوحدات"، مؤكدا أن "لا قدرة لداعش على استعادة ما فقد من مناطق".

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد نجح في اقتحام مدينة تل أبيض الاستراتيجية في شمال سوريا مرة أخرى الثلاثاء بعد أسبوعين من طرده منها، وسيطر على أحد أحيائها الشرقية. وتحدث الأكراد عن "عملية تسلل".

مصدر الصورة AFP
Image caption اضطر كثير من السكان إلى ترك منازلهم بسبب المعارك.

وتقع المدينة المختلطة العريبة الكردية في محافظة الرقة، أبرز معاقل التنظيم المتشدد. وقد تمكن الأكراد في 16 يونيه/حزيران، من قطع طريق إمداد مهم للتنظيم عبر تركيا ومن ريف الرقة إلى مدينة الرقة، مركز المحافظة.

وكان التنظيم المتشدد قد شن الأسبوع الماضي هجوما مفاجئا على مدينة كوباني (عين العرب) في شمال سوريا التي كانوا قد انسحبوا منها تحت وطأة المعارك مع الأكراد والغارات الجوية من الائتلاف الدولي بقيادة أمريكا، وسيطروا على عدد من الأبنية فيها في نقاط عدة.

لكن الأكراد نجحوا في طردهم منها مجددا بعد يومين.

وخلفت العملية المفاجئة لتنظيم الدولة الإسلامية في كوباني (عين العرب) 223 قتيلا بين المدنيين، بالإضافة إلى عشرات القتلى بين المقاتلين من الطرفين.

المزيد حول هذه القصة