الولايات المتحدة تدعو إلى هدنة إنسانية في اليمن خلال رمضان

مصدر الصورة AP

دعت الولايات المتحدة إلى هدنة إنسانية في اليمن خلال شهر رمضان بينما يستمر النزاع بين الحوثيين والتحالف الذي تقوده السعودية.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان إن من شأن الهدنة السماح لمنظمات الإغاثة بتوصيل المساعدات التي يحتاجها اليمنيون بشدة من الغذاء والأدوية والوقود.

ويأتي هذا بعد يوم من إعلان الأمم المتحدة أقصى حالات الطوارئ الإنسانية في اليمن، وتحذيرها من انهيار وشيك للنظام الصحي.

ويحتاج أكثر من 21.1 مليون شخص، أي 80 في المئة من الشعب اليمني، إلى مساعدات. كما يعاني 13 مليون شخص نقصاً في الأغذية، و9.4 مليون شخص من قلة المياه.

وبالتزامن مع الدعوة الأمريكية للهدنة، أفادت تقارير بمقتل وإصابة عدد من الأشخاص في العاصمة صنعاء ومدينة عدن الجنوبية.

واستمر التحالف بقيادة السعودية في شن ضربات جوية على أهداف للحوثيين في صنعاء، بينما تواصلت الاشتباكات في عدن بين قوات الحكومة الموجودة في المنفى والحوثيين.

وسيطر الحوثيون على العاصمة اليمنية صنعاء في سبتمبر/ ايلول الماضي، قبل أن يتوجهوا للسيطرة على المزيد من مناطق البلد.

ومع تحركهم باتجاه الجنوب في مارس/ آذار، اضطر الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى مغادرة مدينة عدن متوجها إلى السعودية.

ومنذ 26 مارس/آذار، بدأ التحالف بقيادة السعودية شن ضربات جوية ضد الحوثيين وحلفائهم في اليمن بهدف إبعادهم وإعادة هادي إلى السلطة.

المزيد حول هذه القصة