نتنياهو يحمل حماس مسؤولية الحفاظ على سلامة إسرائيليين "مفقودين في غزة"

Image caption تقول إسرائيل إن منغيسو عبر بشكل غير قانوني الجدار الأمني الفاصل مع قطاع غزة

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه يحمل حماس المسؤولية عن الحفاظ على سلامة مواطنين إسرائيليين اثنين مفقودين حاليا في قطاع غزة.

وقال نتنياهو في بيان أصدره إنه أبلغ عائلة أفراهام مينغيستو،الإسرائيلي من أصل اثيوبي، إنه لن يدّخر جهدا لإعادته إلى إسرائيل.

ونقلت وكالة رويترز عن ايلان شقيق منغيستو، الذي كان يتحدث نيابة عن اسرته،قوله إنهم يضعون ثقتهم في الحكومة الإسرائيلية لإعادة أفراهام المريض الى بيته.

وأضاف "هذه حالة إنسانية مؤلمة، لأن أخي ليس على ما يرام. أطالب الحكومة الإسرائيلية بأعادته إلى بيته سالما، وأناشد المجتمع الدولي للتدخل واستخدام نفوذه من أجل اطلاق سراحه".

وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية إن منغيستو قد عبر الحدود إلى غزة بشكل غير قانوني بعد أسبوعين من نهاية الحرب الاسرائيلية مع المسلحين الفلسطينيين في قطاع غزة العام الماضي.

وكان ثمة حظر على نشر المعلومات المتعلقة بفقدان منغيستو، ولكن رفع الحظر الآن.

ولم يصدر بعد أي تعليق من حماس، التي تدير قطاع غزة،على التقارير والتصريحات الإسرائيلية.

"مساعدة دولية"

وكانت إسرائيل أعلنت أن إسرائيليين اثنين محتجزان في غزة، وإن أحدهما على الأقل محتجز من قبل حماس.

وقال مسؤولون في وزارة الدفاع الإسرائيلية إن مواطنا آخر من "فلسطينيي إسرائيل" محتجز أيضا في غزة.

وظل الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط محتجزا لدى حماس لمدة تزيد على خمسة أعوام قبل إطلاق سراحه عام 2011.

مصدر الصورة
Image caption عبر منغيستو الحدود الى غزة بعد أسبوعين من نهاية الحرب الأخيرة

ويقول مسؤولون عسكريون إسرائيليون إنهم طلبوا من جهات دولية وإقليمية المساعدة في إيضاح وضع منغيستو وطالبوا بإطلاق سراحه.

وقال بيان لوزارة الدفاع الإسرائيلية "وفقا لمعلومات استخبارية ذات مصداقية، منغيستو محتجز رغم إرادته لدى حماس".

وأضاف البيان "إسرائيل ستواصل متابعة إطلاق سراح المواطن إلى إسرائيل".

ونقلت أسوشييتد برس عن مسؤول لم تذكر اسمه إنه لم تتضح أسباب ذهاب الإسرائيلي البالغ من العمر 28 عاما إلى غزة.

وتقول وسائل الإعلام الإسرائيلية إن منغيستو، وهو من عسقلان، اخترق الجدار العازل الشديد الحراسة بين إسرائيل وغزة.

وتقول وسائل الإعلام المحلية إن المواطن الآخر المحتجز في غزة بدوي من صحراء النقب، ولم تفصح عن هويته.

المزيد حول هذه القصة