روحاني يأمل أن تسهم ألمانيا في تحسين علاقات بلاده مع الاتحاد الأوروبي

مصدر الصورة AP
Image caption أشاد روحاني بدور المانيا الايجابي في المحادثات التي أفضت إلى توقيع الاتفاق بشأن برنامجها النووي مع القوى الكبرى.

عبر الرئيس الإيراني حسن روحاني عن أمله بأن تساعد المانيا على جسر الهوة بين الإتحاد الأوروبي والشرق الأوسط.

وجاءت تصريحات روحاني بعد لقائه وزير الاقتصاد الألماني سيغمار غابرييل الذي يزور إيران ضمن وفد رفيع لإبرام اتفاقيات تجارية مع طهران.

وقال روحاني إنه "يأمل بأن تلعب المانيا دوراً ايجابياً في تحسين العلاقات بين إيران والاتحاد الأوروبي إسوة بدورها الايجابي في المحادثات التي أجريت بشأن البرنامج النووي الايراني".

وصرح غابرييل الذي يترأس وفد ممثلي الشركات الألمانية الراغبة في العودة إلى السوق الإيرانية أن "تحسين العلاقات الاقتصادية بين البلدين، يعتمد بصورة خاصة على حماية حقوق الإنسان في طهران، وضمان أمن إسرائيل".

وكان مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة أقّر اتفاق القوى الكبرى (مجموعة 5+1) مع إيران بشأن برنامجها النووي، كما وافق الاتحاد الأوروبي على هذا الاتفاق المبرم.

وتعد الزيارة التي قام بها غابرييل لإيران هي الأولى لمسؤول حكومي الماني منذ إبرام الاتفاق النووي الأسبوع الماضي.

يذكر أن المانيا وايران كانتا تقيمان علاقات تجارية وثيقة منذ القرن التاسع عشر، وكانت المانيا شريك تجاري اساسي في 1990، كما عاش أكثر من 200 الف ايراني في ارجاء المانيا.

المزيد حول هذه القصة