غارات تركية جديدة على مواقع لتنظيم "الدولة الإسلامية" وحزب العمال الكردستاني

مصدر الصورة AP
Image caption صورة بثتها وكالة الأناضول الحكومية في تركيا لمواقع استهدفتها مقاتلات تركية داخل سوريا.

شنت مقاتلات تركية غارات جديدة على مواقع لتنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا وأخرى على معسكرات لحزب العمال الكردستاني شمالي العراق.

ودخلت الطائرات التركية المجال الجوي السوري لدى قصفها مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" مساء الجمعة، وذلك عكس غارات سابقة استهدفت فيها المقاتلات مواقع التنظيم المتشدد من داخل المجال الجوي التركي.

وتأتي هذه الغارات بعد تفجير، يعتقد أنه من تنفيذ تنظيم "الدولة الإسلامية"، خلف 32 قتيلا في بلدة سروج التركية، واشتباكات مع عناصر التنظيم على الحدود السورية.

وهذه المرة الأولى التي تهاجم فيها تركيا الأكراد في شمالي العراق، منذ إعلان أنقرة عن وقف لإطلاق النار مع حزب العمال الكردستاني عام 2013.

وقاتل حزب العمال الكردستاني السلطات التركية لعقود من أجل الحصول على حكم ذاتي في مناطق الأكراد.

وقال مسؤول عسكري في حزب العمال الكردستاني إن الحزب قتل اثنين من الشرطة التركية الأربعاء، يتمهما بالتعاون مع تنظيم "الدولة الإسلامية" في تفجير سروج، الذي استهدف ناشطين يساريين.

وقال بيان للحكومة السبت إن المقاتلات التركية قصفت معسكرات ومخابيء، ومخازن، ومواقع رئيسية أخرى، تابعة لحزب العمال الكردستاني في العراق، بما فيها جبال قنديل، حيث قيادة الحزب العليا.

ولم يقدم البيان تفاصيل عن أهداف الغارات في سوريا.

وقال رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، إن الغارات ضد تنظيم الدولة الإسلامية" جزء من "إجراءات" أوسع.

وقد اعتقلت السلطات التركية الجمعة مئات المشبه في علاقتهم بتنظيم "الدولة الإسلامية"، كما قالت إنها ستسمح للولايات المتحدة باستعمال قاعدة عسكرية رئيسية لتنفيذ غارات جوية على مواقع التنظيم.

وشنت أجهزة الأمن السبت حملات دهم وتفتيش بحثا عن مشتبه في انتمائهم لتنظيم "الدولة الإسلامية" وحزب العمال الكردستاني في العديد من المحافظات التركية، منها اسطنبول وأنقرة وكونيا ومانيسا.

المزيد حول هذه القصة