مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا يبحث مع ممثلي برلمان طرابلس "تعزيز الحوار"

مصدر الصورة AP
Image caption وقعت حكومة طبرق وفصائل ليبية أخرى الشهر الحالي اتفاق سلام ينص على تشكيل حكومة وحدة تمهد لانتخابات عامة جديدة.

يجري مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، برناردينو ليون، محادثات مع ممثلين عن المؤتمر الوطني العام الليبي الذي رفض التوقيع على خطة سلام أممية.

وقالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إن ليون سيناقش مع ممثلي المؤتمر الوطني العام بالعاصمة الجزائرية "سبل تعزيز عملية الحوار."

وتعاني ليبيا من فوضى سياسية وأمنية، إذ اضطر مجلس النواب (البرلمان) والحكومة المعترف بهما دوليا إلى الانتقال إلى شرقي البلاد بعد سيطرة تحالف فجر ليبيا على طرابلس التي يوجد بها المؤتمر الوطني العام (برلمان منافس) وحكومة أخرى.

ورفضت حكومة طرابلس، في وقت سابق من الشهر الحالي، التوقيع على اتفاق ينص على تشكيل حكومة وحدة وطنية في ليبيا تستمر عاما واحدا تمهد لانتخابات عامة جديدة.

لكن الحكومة المعترف بها دوليا، ومقرها طبرق، وفصائل ليبية أخرى وقعوا على الاتفاق الذي أعلن خلال مباحثات جرت في المغرب برعاية الأمم المتحدة.

المزيد حول هذه القصة