الجيش السوري "يصد هجوما" لمسلحي المعارضة في حماة

مصدر الصورة AP
Image caption المنطقة التي شهدت معارك تقع بالقرب من اللاذقية مسقط رأس الأسد

تصدى الجيش السوري إلى هجوم لمسلحي المعارضة في منطقة سهل الغاب في محافظة حماة حيث وقعت معارك عنيفة سقط فيها نحو 40 شخصا من الجانبين، بحسب ناشطين.

وتقع المنطقة بمحاذاة محافظة اللاذقية، وهي معقل للمؤيدين للرئيس بشار الأسد، وتقع فيها القرية التي ولد فيها.

وكان تحالف لمسلحي المعارضة وبينهم تنظيم جبهة النصرة قد شنوا هجوما واسعا على المنطقة، واحتلوا 17 من التلال الاستراتيجية ، بالإضافة إلى محطة لتوليد الطاقة الكهربائية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، ومقره بريطانيا، إن القوات السورية استعادة سبعا من التلال التي استولى عليها المسلحون في وقت سابق.

وقالت وكالة "سانا" الرسمية السورية إن "العشرات من الإرهابيين قد قتلوا" وإن "قوات الجيش استعادة العديد من القرى بعد تكثيف عملياتها العسكرية في المنطقة".

وبالقرب من حلب قتل 25 من مسلحي المعارضة بينهما ثلاثة من القادة في هجوم على قاعدة للجيش ، كما قتل 9 من القوات الحكومية.

وقال المرصد إن اشتباكات متفرقة دارت في ضواحي مدينة حلب السبت.

من ناحية أخرى، أصدر تنظيم الدولة الإسلامية تعليمات لمزودي خدمة الإنترنت في بلدة البوكمال ومدينة الرقة بالتوقف عن تزويد المستخدمين بالإنترنت لأغراض خاصة، بحسب تقارير.

ويقول المرصد إن تنظيم الدولة ربما يهدف من ذلك للتعتيم على الأخبار.

المزيد حول هذه القصة