استمرار احتجاجات العراقيين على شُح الماء والكهرباء

مصدر الصورة AP

تظاهر المئات في أنحاء متفرقة من العراق لليوم الثاني على التوالي احتجاجا على ضعف إمدادات الماء والكهرباء فيما بلغت درجة الحرارة في بعض المدن 50 درجة مئوية.

وفي البصرة، جنوبي العراق، تظاهر نحو 500 أمام مكتب المحافظ، مطالبين بحل للوضع القائم.

وامتدت المظاهرات كذلك إلى كربلاء، حيث تعهد المتظاهرون بالبقاء في الشوارع حتى يتم تحسين الخدمات.

وتأتي المظاهرات بعد يوم من تجمع المئات في العاصمة بغداد، متهمين الحكومة بالفساد وانعدام الكفاءة.

ويتكرر انقطاعات الكهرباء في العراق في فصل الصيف لأن الشبكة الوطنية غير قادرة على توفير الطاقة المطلوبة في أوقات الحر الشديد.

ويقول محللون إن شبكة الكهرباء تضررت كثيرا خلال الغزو الأمريكي عام 2003، كما أنها تعرضت للتخريب على يد مسلحين.

وفي بعض مناطق البلاد تعود الناس على توفر الكهرباء لمدة ساعات فقط يوميا.

واعترفت الحكومة أنها في أوقات الذروة غير قادرة على توفير نصف الاستهلاك الوطني.

المزيد حول هذه القصة