الفساد في العراق: سليم الجبوري رئيس مجلس النواب يعتبر مقترحات العبادي غير كافية

مصدر الصورة AP
Image caption متظاهرون يرفعون صورة رئيس الوزراء العبادي في ميدان التحرير في بغداد تعبيرا عن تأييدهم لمقترحاته الرامية إلى مكافحة الفساد.

وصف رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري مقترحات الإصلاح التي اقترحها رئيس الوزراء حيدر العبادي بأنها غير كافية.

ورغم اعتباره المقترحات جيدة، اقترح الجبوري حزمة إصلاحات أخرى، حسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس البرلمان.

وكان مجلس الوزراء العراقي قد أقر مقترحات العبادي الأحد.

وتشمل المقترحات، التي قيل إنها تهدف إلى تخفيض الميزانية الحكومية ومحاربة الفساد، إلغاء مناصب نواب الرئيس ونواب رئيس الوزراء.

وقال العبادي إن المناصب الحكومية الرفيعة لا ينبغي أن تكون على أسس المحاصصة الطائفية أو المحاصصة الحزبية.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ويجب أن يقر مجلس النواب مقترحات العبادي كي يجري تطبيقها.

ومن المقرر أن يعقد الجبوري الاثنين اجتماعا يضم رؤساء الكتل ورؤساء اللجان والنواب لمناقشة ورقة الاصلاح التي اقترحها العبادي.

ويري الجبوري أن "حزمة الإصلاحات الحكومية جيدة ولكنها غير كافية"، حسب بيان المكتب الإعلامي لرئيس مجلس النواب.

ونقل البيان عن الجبوري قوله إن مجلس النواب "لديه حزمة اخرى من الإصلاحات من بينها العمل على شمول احالة اعداد كبيرة من أعضاء المجالس المحلية من غير الحاصلين على الشهادة الإعدادية الى التقاعد والاكتفاء بالمتبقين لحين إجراء الانتخابات للمجالس المحلية ".

ويأتي الإعلان عن الإصلاحات المقترحة بعد احتجاجات على مدى أسابيع ضد الفساد ونقص الخدمات.

المزيد حول هذه القصة