ارتفاع حصيلة ضحايا موجة الحر في مصر إلى 76 قتيلا

مصدر الصورة AP
Image caption توقعت الأرصاد الجوية أن تستمر هذه الموجة حتى منتصف الشهر الجاري

ارتفعت حصيلة ضحايا موجة الحر التي تضرب مصر منذ خمسة أيام إلى 76 قتيلا، بحسب وزارة الصحة المصرية، حيث وصلت درجة الحرارة في بعض مناطق البلاد إلى 47 درجة مئوية.

وقال الدكتور حسام عبد الغفار الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة لبي بي سي إن المستشفيات استقبلت الأربعاء مئات المصابين بأعراض الإجهاد الحراري.

واضاف إن معظم المصابين تماثلوا للشفاء لكن توفي منهم 15 مصابا معظمهم من كبار السن.

وكان بيان سابق للوزارة أجمل حصيلة ضحايا الأيام السابقة بـ 61 قتيلا بواقع أربعين في يومي الأحد والأثنين و21 آخرين في يوم الثلاثاء، بحسب تقارير وسائل إعلام رسمية.

وأفادت تقارير أن من بين الضحايا الذي توفوا جراء الحر الشديد 11 من نزلاء مستشفى الأمراض النفسية والعصبية بشرق العاصمة المصرية القاهرة.

وأصدرت الوزارة بيانا ناشدت فيه المواطنين خاصة أصحاب الأمراض المزمنة والأطفال وكبار السن، بعدم الخروج من المنزل إلا فى حالات الضرورة القصوى وذلك في ضوء الارتفاع المسجل في درجات الحرارة.

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

وقد شهدت درجات الحرارة في مصر في الأيام الأخيرة ارتفاعا ملموسا حيث وصلت الى 47 درجة مئوية وهي الموجة الأشد منذ 11 عاما.

لكن السلطات تقول إن معدلات الحرارة لم تصل إلى المستوى الذي يتطلب تعطيل العمل.

وعزت وزارة الكهرباء المصرية إلى ارتفاع درجات الحرارة الانقطاع الذي طال التيار الكهربائي لعدة ساعات في عدد من أحياء القاهرة، ما تسبب في توقف حركة المترو في العاصمة المصرية.

مصدر الصورة AFP
Image caption وصلت درجة الحرارة إلى 47 درجة مئوية

وتوقعت الأرصاد الجوية أن تستمر هذه الموجة حتى منتصف الشهر الجاري.

وأصدر مسؤولون بوزراة الصحة نصائح للمواطنين لمواجهة الحرارة من بينها شرب كميات كبيرة من المياه وعدم التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر خاصة في أوقات الذروة.

واجتاحت موجة حر استثنائية معظم الدول في منطقة الشرق الأوسط وبعض المناطق في أوروبا.

المزيد حول هذه القصة