واشنطن تحقق في استخدام تنظيم الدولة "غاز الخردل" ضد المقاتلين الأكراد

مصدر الصورة Reuters
Image caption قالت واشنطن إنها تسعى للحصول على مزيد من المعلومات حول تلك التقارير

قال مسؤولون أمريكيون إنهم يحققون في التقارير التي تتحدث عن استخدام تنظيم "الدولة الإسلامية" غاز الخردل في الهجوم على المقاتلين الأكراد شمالي العراق.

وكان مسؤولون أكراد قالوا إن 60 مقاتلا تعرضوا لمشاكل في التنفس بعد هجوم لمسلحي تنظيم الدولة في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وصرح مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية لبي بي سي بأن التقارير التي تتحدث عن استخدام غاز الخردل يمكن تصديقها.

وكان المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي اليستر باسكي قد قال إن بلاده تسعى للحصول على مزيد من المعلومات.

وكان متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية قال الخميس "لدينا مؤشرات على أنه كان هناك هجوم بأسلحة كيماوية" ضد مقاتلي البيشمركة أسفر عن إصابة العديد منهم بمشكلات في الجهاز التنفسي، حسبما ذكرت وكالة فرانس برس.

وقال مسؤول رفيع من البيشمركة للوكالة إن الهجوم حدث يوم الثلاثاء، وإن عشرات المقاتلين أصيبوا فيه.

وقد أعلنت وزارة الدفاع الألمانية أن خبراء من العراق والولايات المتحدة في طريقهم إلى المنطقة للتحقق من طبيعة الهجوم.

وتساعد ألمانيا مقاتلي البيشمركة الأكراد بشحنات من الأسلحة وبالتدريب منذ شهر سبتمبر/أيلول لقتال مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية. ويوجد حاليا نحو 90 عسكريا ألمانيا في المنطقة.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" قد اتهم في وقت سابق باستخدام غاز الكلور ضد القوات الكردية في العراق.

وقالت حكومة إقليم كردستان العراق في شهر مارس/ آذار إن لديها أدلة على أن مسلحي التنظيم استخدموا الكلور في هجوم بسيارة مفخخة في 23 يناير/ كانون الأول.

المزيد حول هذه القصة