أحكام بسجن 26 ضابطا بالجيش المصري بتهمة التخطيط لانقلاب عسكري

مصدر الصورة Reuters
Image caption تولى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي منصبه في يونيو/حزيران 2014.

قضت محكمة عسكرية في مصر بالسجن لفترات متفاوتة على 26 ضابطا بالجيش برتب مختلفة بعد إدانتهم بتهم شملت التخطيط لانقلاب عسكري.

ومن بين المحكوم عليهم أربعة ضباط متقاعدون برتبة عقيد، حسبما قالت مصادر عسكرية لبي بي سي.

وهذه هي المرة الأولى التي يصدر فيها حكم ضد عسكريين حاليين وسابقين بتهم تتعلق بمحاولة الانقلاب العسكري بعد عزل الجيش للرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في 3 يوليو/ تموز من عام 2013 بعد مظاهرات شعبية ضده.

وفي القضية نفسها، أدين قياديان بجماعة الإخوان المسلمين.

وشملت التهم إفشاء إسرار عسكرية والانضمام لجماعة الإخوان، التي تصنفها الحكومة "تنظيما إرهابيا".

ولم تتوفر معلومات مؤكدة بشأن توقيت القبض على المدانين.

وهذا الحكم ليس نهائيا، ويمكن الطعن فيه أمام المحكمة العسكرية العليا.

كما حُكم غيابيا على حلمي الجزار، القيادي بحزب الحرية والعدالة الجناح السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، ومحمد عبد الرحمن، عضو مكتب الإرشاد في الجماعة، بالسجن 25 عاما.

المزيد حول هذه القصة