إصابة قائد عمليات الأنبار خلال المعارك مع تنظيم "الدولة الإسلامية"

مصدر الصورة Reuters
Image caption تشهد الأنبار معارك دامية بين القوات الأمنية المشتركة وتنظيم "الدولة الإسلامية".

أصيب قائد عمليات الأنباء اللواء قاسم المحمدي بجروح في المعارك الدائرة مع تنظيم "الدولة الإسلامية" شمال مدينة الرمادي العراقية.

وقال نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار، فالح العيساوي، إن المحمدي أصيب جراء سقوط قذيفة هاون.

وتشهد الأنبار معارك دامية بين القوات الأمنية المشتركة والتنظيم المتشدد.

وقتل أكثر من 50 من عناصر الجيش والحشد الشعبي مساء السبت في كمين نصبه التنظيم بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة شمال غرب الرمادي.

وقال المقدم مروان الدليمي، من قيادة شرطة الأنبار، إن التنظيم أسر العشرات ودمر عددا من آليات الجيش والحشد الشعبي خلال ذلك الهجوم.

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" قد سيطر على أجزاء واسعة من محافظة الأنبار عام 2014، وسيطر في مايو/ أيار الماضي على مدينة الرمادي.

وفي العاصمة بغداد، قتل 8 مدنيون وجرح 23 أخرون الأحد في انفجار ثلاث عبوات ناسفة، وفقا لمصادر أمنية وطبية.

وقالت المصادر إن القنبلة الأولى انفجرت في مطعم شعبي بمنطقة الحسينية ذات الغالبية الشيعية شمال بغداد.

وأضافت أن الانفجار الثاني وقع قرب محال تجارية في منطقة هور رجب الذي تقطنه غالبية سنية جنوب بغداد بينما وقع الثالث في منطقة الراشدية ذات الغالبية السنية شمال شرق بغداد.