القوات الجوية التركية تنضم للحملة ضد تنظيم الدولة الإسلامية

مصدر الصورة
Image caption نفي المسؤولون الأتراك أن الحملة ضد تنظيم الدولة الإسلامية غطاء لمنع حدوث مكاسب كردية

توصلت الولايات المتحدة وتركيا لاتفاق تشارك بموجبه مقاتلات تركية في الهجمات الجوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

واثنى مسؤولون أمريكيون على الاتفاق بوصفه "خطوة هامة للأمام" في القتال ضد التنظيم.

وتسمح تركيا بالفعل للطائرات الأمريكية بالعمل من قواعدها الجوية.

وشنت تركيا عددا من الهجمات ضد التنظيم ولكنها ستنضم الآن بصورة كاملة لاستراتيجية التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال بيتر كوك المتحدث باسم البنتاغون إن الأمر قد يستغرق عدة أيام لوضع الاتفاق حيز التنفيذ.

وأضاف أن "التعاون مع الأتراك والتوسع فيه ما زال مستمرا" وأن المحادثات مع تركيا ما زالت مستمرة "فيما يتعلق بقضايا أعم".

وفي الشهر الماضي شنت تركيا هجماتها الأولى على مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية منذ بدء تقدمه في العراق وسوريا عام 2013.

وكانت تركيا في السباق مترددة في القيام بإجراء عسكري ولكن موقفها تغير بعد عدد من الهجمات داخل تركيا انحيت اللائمة فيها على التنظيم.

ولكن تركيا تستهدف مسلحي حزب العمال الكردستاني شمالي العراق مع استهدافها لتنظيم الدولة.

ويقول مراقبون إن تركيا شنت هجمات على مقاتلي حزب العمال الكردستاني أكثر مما استهدفت تنظيم الدولة.

وينفي المسؤولون الأتراك أن الحملة ضد تنظيم الدولة الإسلامية غطاء لمنع حدوث مكاسب كردية.

وواجهت الحكومة التركية سابقا اتهامات في الداخل والخارج بأنها لا تبذل ما يكفي من الجهد ضد تنظيم الدولة على الرغم من كونها ضمن ائتلاف دولي لمحاربته.