مقتل بريطانيين من تنظيم الدولة الاسلامية في غارة بريطانية في سوريا

مصدر الصورة .
Image caption سافر رياض خان من كارديف (يسار) وراؤول أمين من أبردين إلى سوريا للقتال إلى جانب تنظيم الدولة الاسلامية.

قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون إن "بريطانيين اثنين كانا يقاتلان إلى جانب تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا، قتلا بعدما استهدفتهما طائرات بريطانية من دون طيار تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني".

وأضاف كاميرون أن "رياض خان (21 عاما) من كارديف، وراؤول أمين من أبيردين قتلا الشهر الماضي مع مقاتل ثالث في مدينة الرقة، وذلك في أول هجوم للقوات البريطانية ضد مواطنين بريطانيين".

وأوضح رئيس الوزراء البريطاني أن "خان - المستهدف في الضربة البريطانية، كان يخطط لهجمات "بربرية" على الأراضي البريطانية".

وقتل خان أثناء تنقله بإحدى السيارات في 21 آب/أغسطس بواسطة طائرة بريطانية من دون طيار.

وقال كاميرون إن الضربة كانت "دفاعا عن النفس" و"شرعية تماما" وشنت عقب التشاور مع النائب العام.

وأكد كاميرون مقتل بريطاني آخر يدعى جنيد حسين (21 عاما) من برمنغهام خلال غارة أمريكية في مدينة الرقة في 24 آب/أغسطس.

وأضاف أن حسين، هو قرصان كمبيوتر ووصف بأنه من اهم رجال تنظيم الدولة الاسلامية.

وأشار إلى أن " كلا من جنيد حسين ورياض خان كانا مواطنين بريطانيين موجودين في سوريا وتورطا بفاعلية في تجنيد متعاطفين مع تنظيم الدولة الاسلامية والسعي لتنظيم هجمات محددة في احتفالات عامة في بريطانيا هذا الصيف".

وظهر خان وامين وهما يحملان رشاشات الكلاشنيكوف في فيديو نشره تنظيم الدولة الاسلامية لتجنيد مقاتلين بعد ان توجها الى سوريا.

المزيد حول هذه القصة