قتيل و3 جرحى في هجوم "للكردستاني" على رتل للشرطة في ولاية تونجلي شرقي تركيا

مصدر الصورة AFP
Image caption هجوم نفذه مسلحو "الكردستاني" في ولاية تونجلي الشهر الماضي

قتل ضابط شرطة تركي واصيب إثنان آخران، وثالث مدني في هجوم شنه مسلحون من حزب العمال الكردستاني الانفصالي على مركبات مدرعة تابعة للشرطة التركية في ولاية تونجلي الشرقي فجر اليوم.

وقال مسؤولون، إن مسلحين هاجموا بقاذفات صواريخ نقطة سيطرة تابعة للشرطة اثناء مرور عربات عسكرية، في حي جمهوريت المركزي بولاية تونجلي.

ووارسلت العديد من السيارات المدرعة وفرق العمليات الخاصة إلى المنطقة بعد الهجوم.

في غضون ذلك، أعلنت السلطات التركية مناطق عدة في ولاية دياربكر ذات الاغلبية الكردية، مناطق عسكرية مغلقة، حتى مطلع اذار / مارس من العام المقبل.

وجاء في بيان لوالي دياربكر أن مناطق "سيلوان"، و"كولب"، و"ديجله"، و"ليجا" اعلنت كمناطق عسكرية مغلقة، لغاية الأول من آذار / مارس 2016، بهدف حماية أرواح وممتلكات السكان، ومنع المنظمة الإرهابية الإنفصالية من وضع يدها على بعض الأراضي، والحيلولة دون وقوع أعمال شغب.

وأشار البيان الذي نشرته وكالة انباء الاناضول، إلى ان حظر دخول المواطنين إلى تلك المناطق، سيستمر حفاظاً على سلامة أرواحهم وممتلكاتهم.

وفي ذات الاطار تستمر العمليات العسكرية والامنية في ولايات جنوب وجنوب شرق تركيا، فيما يتواصل فرض حظر التجوال على ولاية جيزره، لليوم الثالث على التوالي، حيث شملت العمليات الامنية اعتقال العشرات ممن يشتبه بتعاونهم مع الجماعات المسلحة.