روحاني: "الموت لأمريكا" لا يعني الشعب

مصدر الصورة AP

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن الحشود التي تردد في بلده شعار "الموت لأمريكا" لا تقصد الأذى للشعب الأمريكي.

وأوضح روحاني أن الشعار الذي يُردده كثيرون يعتبر بمثابة رد فعل على سياسات الولايات المتحدة السابقة تجاه إيران.

جاء هذا في مقتطفات من مقابلة مع برنامج "60 دقيقة" التلفزيوني الأمريكي من المقرر إذاعتها بالكامل غدا.

وفي ابريل/ نيسان، وقعت الولايات المتحدة اتفاقا مع إيران يقضي بتخفيف العقوبات المفروضة على الجمهورية الإسلامية مقابل تقييد برنامج طهران النووي.

وبالرغم من هذا، يقول مراقبون إن كثيرين في الولايات المتحدة يرون أن الإيرانيين مازالوا يعادون بلدهم، ويشيرون إلى شعار "الموت لأمريكا" باعتباره دليلا على هذا.

لكن الرئيس الإيراني قال في المقابلة "هذا الشعار الذي يُردد ليس شعارا ضد الشعب الأمريكي. شعبنا يحترم الشعب الأمريكي".

وأضاف حسن روحاني "الشعب الإيراني لا يسعى للحرب مع أي دولة".

واستطرد روحاني قائلا "لكن سياسات الولايات المتحدة كانت ضد المصالح الوطنية للشعب الإيراني، ومن الممكن فهمه أن الناس سيعبرون عن الحساسية تجاه هذه المسألة".

وأوضح أنه "عندما انتفض الناس ضد الشاه، دعمت الولايات المتحدة الشاه بقوة حتى اللحظات الأخيرة. وفي حرب الأعوام الثمانية مع العراق، دعم الأمريكيون (الرئيس العراقي آنذاك) صدام (حسين)".

ومضى قائلا "الناس لن ينسوا هذه الأمور. لا يمكننا أن ننسى الماضي، لكن في الوقت نفسه يجب أن تنصرف أنظارنا إلى المستقبل".

المزيد حول هذه القصة