ناتو: انتهاك روسيا المجال الجوي التركي "ليس عرضيا"

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

قال حلف شمال الأطلسي الناتو إن اختراق الطائرات الروسية للمجال الجوي التركي خلال عطلة نهاية الأسبوع "لا يبدو محض خطأ غير مقصود".

وقال السكرتير العام للحلف ينس ستولتنبرغ إن روسيا لم تقدم "أي تفسيرات حقيقية" لاختراقها المجال التركي مرتين. وقال ستولتنبرغ إن هذا "غير مقبول".

وقالت روسيا إن الاختراق الأول لم يستمر سوى بضع ثوان ونتج عن سوء الأحوال الجوية. وقالت إنها تدرس المزاعم حول وجود اختراق ثان.

وكانت روسيا قد بدأت حملتها الجوية في سوريا يوم الأربعاء الماضي وسط شكوك وانتقادات غربية لها.

وتقول روسيا إنها تستهدف مواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" وإسلاميين آخرين، إلا أن حلف الناتو ودول التحالف عبرت عن قلقها من أن روسيا تركز ضرباتها على المجموعات المناهضة للرئيس بشار الأسد.

وقال ستولتنبرغ إن هناك خطوط اتصال مباشرة بين العسكريين في الناتو وروسيا، إلا أن تلك الخطوط لم تستعمل.

وأضاف أن روسيا "تعزز وجودها العسكري بشكل كبير" في سوريا، وأن هذا يشمل وجود قوات برية ومعدات بحرية.

ومثل نشر القوات الروسية "قلقا كبيرا" لحلف الناتو، بحسب قول أمينه العام الذي طالب روسيا بتجنب المزيد من التوتر مع الحلف.

المزيد حول هذه القصة