نوبل السلام من نصيب اللجنة الرباعية للحوار الوطني في تونس

مصدر الصورة AFP
Image caption تألفت اللجنة الرباعية من مندوبين عن أربع منظمات تونسية

فازت اللجنة الرباعية للحوار الوطني في تونس بجائزة نوبل للسلام لدورها في المساعدة في عملية التحول الديمقراطي في البلاد.

ولدى إعلانها عن الجائزة، قال رئيسة لجنة نوبل إن اللجنة قدمت "مساهمة مصيرية في بناء ديمقراطية تعددية" بعد ثورة عام 2011.

وتنافس على الجائزة العريقة 273 اسماً، وكان من بين المرشحين المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والبابا فرنسيس.

وتتألف اللجنة الرباعية من أربع منظمات: الاتحاد العام التونسي للشغل، الاتحاد التونسي للصناعة والحرف والصناعات اليدوية، الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، ونقابة المحامين التونسيين.

تشكلت اللجنة الرباعية عام 2013 "عندما كانت العملية الديمقراطية تواجه خطر الانهيار نتيجة الاضطرابات الاجتماعية والسياسية والاغتيالات"، وفقاً لتعبير رئيسة اللجنة كاسي كولمان فايف.

مصدر الصورة Reuters
Image caption كانت تونس أول بلد عربي انطلقت فيه انتفاضة شعبية لاسقاط نظام الحكم فيما سمي ببلدان الربيع العربي

واضافت: "لقد بنوا مساراً سياسياً بديلاً وسلمياً عندما كانت البلاد على شفا حرب أهلية".

ومضت قائلة: "لذا كان دورها فعالاً في تمكين تونس خلال بضعة أعوام من إقامة نظام دستوري للحكومة يكفل الحقوق الأساسية لجميع السكان، بغض النظر عن الجنس أو المعتقد السياسي أو المعتقد الديني".

وقالت لجنة نوبل إنها تأمل أن "تساهم الجائزة في حماية الديمقراطية في تونس وأن تكون مصدر إلهام لجميع أولئك الذين يسعون إلى تعزيز السلام والديمقراطية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وسائر أنحاء العالم".

المزيد حول هذه القصة