هجوم عسكري عراقي لاستعادة مدينة بيجي شمال بغداد

مصدر الصورة Reuters
Image caption يضم قضاء بيجي أحد أكبر المصافي النفطية في العراق

أفاد مسؤول في قوات الحشد الشعبي في العراق ببدء هجوم عسكري للقوات العراقية صباح الأربعاء لاستعادة مدينة بيجي، ومناطق أخرى في محافظة صلاح الدين شمال بغداد من سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية".

وأكد كريم النوري في اتصال هاتفي مع بي بي سي أن القوات الأمنية العراقية بصنوفها كافة، والحشد الشعبي، شرعوا في قصف مواقع التنظيم في بيجي في المرحلة الثانية من عملية (لبيك يا رسول الله) لاستعادة مناطق شمالي محافظة صلاح الدين.

وأضاف أن هذا تمهيد لاقتحام المدينة من ثلاثة محاور، بالمدفعية وقذائف الهاون والدبابات تحت غطاء جوي من سلاح الجو العراقي.

واشارت تقارير صحفية إلى أن قوات الحشد سيطرت على الأبراج المحيطة بمصفى بيجي وعلى معمل الثلج ومحطة الطاقة الكهربائية وحي 600 بالكامل.

وقد استبق هذه العملية العسكرية تكثيف للغارات الجوية لقوات التحالف والقوة الجوية العراقية على مناطق وجود مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة خلال الاسبوع الماضي.

وكان رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أعلن الثلاثاء انطلاق المرحلة الثانية من عمليات عسكرية تهدف إلى تحرير محافظة صلاح الدين بالكامل.

وقال العبادي أثناء زيارته إلى المحافظة واجتماعه بالقادة العسكريين والأمنيين إن "المعركة حاسمة لتحرير كل محافظة صلاح الدين".

وأضاف أن "تحرير محافظة صلاح الدين سيكون دفعة أمامية للبدء في تحرير محافظة الموصل".

وكان تنظيم "الدولة الإسلامية" قد سيطر في يونيو/حزيران من العام الماضي على مدينة الموصل عاصمة محافظة نينوى بعد انسحاب قوات الجيش العراقي دون معارك تذكر.

المزيد حول هذه القصة