مذكرة تفاهم روسية أمريكية لتجنب تصادم مقاتلاتهما فوق سوريا

مصدر الصورة AP
Image caption بدأت روسيا غاراتها الجوية داخل سوريا في 30 سبتمبر/أيلول.

وقعت روسيا والولايات المتحدة مذكرة تفاهم تهدف إلى تجنب أي تصادم بين مقاتلاتهما فوق سوريا، بحسب مسؤولين روس وأمريكيين.

وقال بيتر كوك، وهو متحدث باسم البنتاغون، إن نص الاتفاق سيبقى سريا بناء على طلب روسيا.

لكن لن يحدث أي تبادل في المعلومات الاستخباراتية بين كلا البلدين بخصوص أهدافهما، وفقا لما ذكره كوك.

وأوضح كوك أن مذكرة التفاهم تضمن أن الطائرات ستظل "آمنة" بعيدا عن بعضها.

وبدأت روسيا غاراتها الجوية داخل سوريا في 30 سبتمبر/أيلول، قائلة إنها تستهدف تنظيم "الدولة الإسلامة".

وقالت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي أن طائرات كلا البلدين "دخلت نفس المجال القتالي".

وبحسب البنتاغون، فإن المقاتلات الأمريكية والروسية كانت في مجال رؤية بعضهم، إذ كانت تفصل بينهم مسافة 15-30 كيلومترا.

وقال نائب وزير الدفاع الروسي إن مذكرة التفاهم "تتضمن عددا من القواعد والقيود التي تهدف إلى منع وقوع حوادث بين الطائرة الروسية والأمريكية."

تحليل: مراسل بي بي سي في واشنطن دي سي غاري أدونوغو

لا يتضمن الاتفاق، الذي استغرق التوصل إليها قرابة ثلاثة أسابيع، التنسيق في الغارات الجوية أو الأهداف أو المعلومات الاستخباراتية.

وتهدف مذكرة التفاهم ببساطة إلى منع اقتراب الطائرات من بعضها بدرجة كبيرة.

وتتعلق المذكرة بالغارات داخل سوريا، لكنها لا تتعلق بمخاوف تركيا بشأن انتهاك طائرات روسية لمجالها الجوي.

ومن المنتظر أن تقلل هذه الخطوة من احتمال حدوث اشتباك بين الطائرات الروسية وطائرات التحالف إذا التزمت به كافة الأطراف.