الأسد: القضاء على الجماعات الإرهابية سيقود إلى الحل السياسي

مصدر الصورة AP
Image caption تسارعت الجهود الدبلوماسية مؤخرا من أجل إيجاد حل سياسي للأزمة السورية

قال الرئيس السوري، بشار الأسد، إن "القضاء على خطر المجموعات الإرهابية" سيقود إلى الحل السياسي الذي تسعى إليه سوريا وروسيا، حسب الوكالة السورية للأنباء (سانا).

ونقل عضو البرلمان الروسي عن الأسد قوله إنه مستعد لإجراء انتخابات رئاسية إذا أيد الشعب السوري الفكرة، حسب وكالة ريا الروسية.

وقال ألكسندر يوشينكو إن "الأسد قال إن الشعب السوري إذا اعتبر ذلك ضروريا، فلن يقف ضد فكرة المشاركة في الانتخابات الرئاسية".

وأضافت وكالة ريا إن الرئيس السوري عقد اللقاء مع أعضاء في البرلمان الروسي في مقر إقامته في دمشق صباح الأحد.

وأوردت وسائل الإعلام الحكومية خبر لقاء الأسد لوفد روسي لكنها لم تتطرق إلى طبيعة ما جرى خلال اللقاء.

مصدر الصورة Reuters
Image caption الوفد الروسي الذي يزور دمشق عند لقائه رئيس البرلمان السوري

ونقلت وكالة إنترتفاكس عن عضو البرلمان الروسي قوله إن الأسد قال أيضا إنه أعرب عن رغبته في مناقشة تعديل الدستور السوري وتنظيم انتخابات تشريعية.

وقال عضو آخر في البرلمان الروسي، ديمتري سابلين، لوكالة تاس الروسية للأنباء إن فعالية العمليات العسكرية الروسية في سوريا تجاوزت التوقعات.

ويذكر أن روسيا حليف مهم بالنسبة إلى الرئيس الأسد.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف طالب جميع الأطراف في سوريا بالإعداد لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية معربا عن أمله في حدوث تقدم سياسي في الأزمة في "المستقبل القريب".

وقال لافروف، في مقابلة مع قناة روسيا1 "أنا على قناعة أن الساسة الجادين وعوا الدرس وأنه بدأ تشكل مفهوم أكثر صحة لما يجري في سوريا".

وأضاف "هذا يعطينا الأمل أن العملية السياسية ستتقدم في المستقبل القريب، باستخدام لاعبين خارجيين، بجلوس جميع السوريين على طاولة التفاوض".

المزيد حول هذه القصة