طيار إسباني يعلن لدى الهبوط في مطار بن غوريون: "مرحبا بكم في فلسطين"

مصدر الصورة
Image caption اعتذرت ايبيريا عن "سوء التفاهم"

تحقق الخطوط الجوية الأسبانية (إيبيريا) في الشكوى من أن أحد طياريها قال "مرحبا بكم في فلسطين" لدى وصول الطائرة إلى إسرائيل.

وقال الركاب إن الطيار أعلن عن ذلك بالأسبانية، وتابع بالإنجليزية معلناً عن أن الطائرة هبطت دون ذكر فلسطين أو اسرائيل.

وقالت متحدثة باسم إيبيريا إنه يتم التحقيق مع أفراد الطاقم واعتذرت عن أي "سوء فهم"، مشيرة إلى أن الشركة فتحت "تحقيقا لمعرفة ما حدث".

وأضافت المتحدثة لبي بي سي أن هدف شركتها هو "أن يصل عملاؤنا إلى وجهة سفرهم بأمان أياً كانت جنسيتهم أو عرقهم أو دينهم".

ووقع الأمر بينما كانت الرحلة رقم 3316 التابعة لإيبيريا تقترب من مطار بن غوريون في تل أبيب يوم الأربعاء 28 من شهر أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، حسبما قالت وسائل الإعلام الإسرائيلية.

وقال مسافر إسرائيلي اسمه ليور للقناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي: "لقد كنّا في صدمة. لا أفهم لمَ قال ذلك".

وأضاف: "نعيش في دولة إسرائيل وكان يجب أن يقول اسرائيل. لم يقلها سهوا بالإنجليزية. كان الأمر متعمدا".

وبعث مسافر آخر خطاب شكوى لإيبيريا ورد فيه: "أنا وأسرتي شعرنا بإهانة بالغة. ليس الأمر مقبولا على الإطلاق. لقد أساء لشركته كثيرا".

وقالت المتحدثة باسم الشركة: "كل ما في وسعنا قبل انتهاء التحقيق هو القول إننا نأسف على أي سوء فهم".