حادث الطائرة الروسية: فريق التحقيق سيبدأ فحص الصندوقين الأسودين

مصدر الصورة EPA
Image caption يأمل الخبراء أن يساعد تسجيل المحادثات داخل قمرة قيادة الطائرة وبيانات حركتها على فهم ما حدث.

ستبدأ مجموعة من المحققين فحص الصندوقين الأسودين الخاصين بالطائرة الروسية التي تحطمت في شبه جزيرة سيناء صباح السبت.

وقالت مصر إن خبرائها سينضموا إلى محققين من روسيا وأيرلندا، وهي الدولة المسجلة لديها الطائرة.

ووصفت القاهرة إدعاء تنظيم "الدولة الإسلامية" بالوقوف وراء الحادث بأنه "محض دعاية".

وأودى الحادث بجميع من كانوا على متن الطائرة وعددهم 224 شخصا.

وشدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي - في مقابلة مع بي بي سي - على أنه من المبكر للغاية القطع بسبب تحطم الطائرة.

وقال وزير الطيران المدني المصري حسام كامل إن المحققين سينهوا فحصهم الميداني لموقع الطائرة مساء الثلاثاء، ومن ثم يبدأوا في العمل على الصندوقين الأسودين.

وأضاف كامل - في تصريحات نقلتها وكالة أسوشيتد برس - أن الأمر سيستغرق بعض الوقت لصدور التقرير النهائي.

وأكد على أن لجنة التحقيق المشتركة لديها "كافة الوسائل والخبرات للتعامل مع القضية."

ويأمل الخبراء أن يساعد تسجيل المحادثات داخل قمرة قيادة الطائرة وبيانات حركة الطائرة على فهم ما حدث.

وفي تصريح لبي بي سي، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية إنه لا يستبعد أي فرضية بالنسبة للأسباب المحتملة للحادث، من بينها فرضية العمل الإرهابي.

وقال إن التحقيقات لا تزال في بدايتها، وحذر من التخمينات بشأن سبب الحادث.

المزيد حول هذه القصة