تأخر الرحلات من سيناء إلى بريطانيا وسط مخاوف من تعرض الطائرة الروسية لتفجير

مصدر الصورة AP
Image caption مطار شرم الشيخ

قالت الحكومة البريطانية إن الطائرة الروسية التي تحطمت في شبه جزيرة سيناء المصرية يوم السبت "ربما سقطت بفعل عبوة ناسفة".

وجرى تعليق الرحلات بين شرم الشيخ في مصر وبريطانيا مساء اليوم فيما يجري خبراء بريطانيون تقييما للوضع الأمني في المطار الدولي بالمدينة.

وأعلنت الحكومة البريطانية أن التأجيلات جاءت كـ"إجراء احترازي" بعد "الكشف عن مزيد من المعلومات".

وتحطمت الطائرة الروسية، وهي من طراز ايربص A321، يوم السبت في سيناء ما أسفر عن مقتل كل من كانوا على متنها، وعددهم 224 شخصا.

وقال متحدث باسم الحكومة البريطانية "نؤكد أن هذه خطوة احترازية وأننا نعمل بشكل وثيق مع شركات الخطوط الجوية على هذا الأساس".

وسافر خبراء طيران إلى مصر لإجراء تقييم للترتيبات الأمنية في مطار شرم الشيخ، ومن المتوقع أن ينهوا أعمالهم الليلة.

ومن المقرر أن تُعرض نتائج التقييم أثناء اجتماع للجنة "كوبرا" الحكومية للطوارئ، يرأسه رئيس الحكومة ديفيد كاميرون.

مصدر الصورة AP
Image caption جرى تأبين الضحايا في مطار سان بطرسبرغ الذي كانت الطائرة تقصده

ويزور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بريطانيا حاليا، ومن المقرر أن يعقد اجتماعا مع كاميرون غدا. وتحدث الزعيمان اليوم قبل أن تعلن الحكومة البريطانية تأجيل الرحلات الجوية في بيان.

وقال وزير النقل البريطاني باتريك ماكلولين إن من شأن تأجيل الرحلات منح الخبراء البريطانيين الوقت للتأكد من أن "الإجراءات الأمنية الصحيحة يجري اتخاذها".

وأضاف "لا نستطيع أن نحدد بشكل قاطع السبب وراء تحطم الطائرة الروسية لكننا أصبحنا قلقين من أن الطائرة ربما سقطت بفعل عبوة ناسفة".

وفي القاهرة، قال وزير الطيران المدني المصري حسام كمال إن أية تكهنات حتى الآن حول محتوى التسجيل الصوتي لغرفة قيادة الطائرة الروسية "عارية تماماً عن الصحة".

وأوضح كمال أن ثمة تلفيات لحقت بمسجل الصوت، مشيرا إلى استخلاص البيانات منه يحتاج الكثير من الإجراءات الفنية.

وأصاف الوزير أن فريق التحقيق في الحادث استخرج البيانات الخاصة بالصندوق الأسود، وأن فريق التحقيق سيعكف على دراستها وتحليلها خلال الفترة القادمة.

مصدر الصورة AFP

المزيد حول هذه القصة