العراق: القوات الكردية "ستدخل سنجار وتطهرها من تنظيم الدولة قريبا"

مصدر الصورة AP
Image caption بدأت القوات الكردية هجومها فجر الخميس مدعومة بغارات جوية للتحالف الدولي

أعلن مجلس الأمن الكردي أن القوات الكردية التي بدأت هجوما في شمال العراق لاستعادة بلدة سنجار من تنظيم الدولة الإسلامية "ستدخل البلدة وتطهرها قريبا".

وأضاف المجلس الكردي في بيان أن "القوات الكردية سيطرت على أكثر من 150 كيلومترا مربعا من البلدة من أيدي التنظيم وإن التنظيم ترك وراءه عشرات من مقاتليه أثناء انسحابه من بعض مناطق البلدة".

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" إن "قوات البيشمركة تنفذ الهجوم بدعم من مستشارين عسكريين تابعين للتحالف الدولي".

وأضاف المتحدث بيتر كوك أن "هناك أفراد عسكريين أمريكيين إضافة إلى مستشارين آخرين تابعين للتحالف".

وأوضح كوك أن "الخبراء يعملون مع قوات البيشمركة لتحديد المناطق التي يجب استهدافها بضربات جوية".

وكانت القوات الكردية قد بدأت الهجوم فجر الخميس مدعومة بضربات جوية ينفذها طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وكان الأكراد قالوا في وقت سابق إنهم حققوا تقدما ملحوظا في المعارك ضد تنظيم الدولة وإنهم على طريق سريع استراتيجي بالقرب من سنجار، كان يربط معاقل التنظيم في العراق وسوريا.

وزعم تنظيم "الدولة الإسلامية" أن مسلحيه نجحوا في صد الهجوم.

وكانت بلدة سنجار سقطت في أيدي تنظيم "الدولة الإسلامية" في أغسطس / آب 2014 بعدما استولى عناصر التنظيم المتشدد على الموصل ثاني كبريات مدن العراق.

واستهدف مسلحو التنظيم آلاف الأفراد ممن ينتمون للأقلية الايزيدية التي تعيش هناك، وذلك من خلال حملة من القتل والاستعباد والاغتصاب.

المزيد حول هذه القصة