تأهب أمني في مصر استعدادا للمرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية

مصدر الصورة epa
Image caption تمثل الإنتخابات البرلمانية الخطوة الثالثة والأخيرة في خارطة الطريق للمرحلة الإنتقالية

أعلنت السلطات المصرية عن نشر أكثر من 160 ألفا من عناصر القوات المسلحة في إطار استعداداتها الأمنية لتأمين المرحلة الثانية من الإنتخابات البرلمانية المقرر عقدها يومي 22 و 23 نوفمبر الجاري.

ومن المنتظر أن تنطلق عملية التصويت في الخارج يوم السبت الموافق 21 نوفمبر وتستمر لمدة يومين، فيما يتوجه الناخبون في الداخل لمراكز الإقتراع يومي الأحد 22 والإثنين 23 نوفمبر.

وتجرى المرحلة الثانية من الإنتخابات في 13 محافظة مصرية من بينها العاصمة القاهرة، ويبلغ عدد الناخبين في هذه المرحلة أكثر من 28 مليون ناخب، كما تشهد تنافس أكثر من ألفي مرشح على 222 مقعداً.

وتمثل الإنتخابات البرلمانية الخطوة الثالثة والأخيرة في خارطة الطريق للمرحلة الإنتقالية التي تم الإعلان عنها في أعقاب عزل الرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو 2013.